رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

وفاء صبري ترد على مقال الرعاع: السيد المتزوج المنفعل.. العسكري سابقا

لم أعلق على صور عرسك الميمون، ولم أهتم بها حين نشرت ولكن بعد مقالك المعنون "الرعاع"، أود أن الفت نظرك إلى الآتى:

أولا: صور زفافك من الأساس والأخبار عن زيجاتك المتعددة، هى التى "خدشت رونق" المؤسسة التى كنت تنتمى إليها حيث رأى الكثيرون إنها لا تليق بوقار وهيبة العسكرية التى عهدنا منها التحفظ والإلتزام.  ولذلك يجب أن تلتمس العذر لمن قاموا بالتعليق عليها لاننا لم نعتد أن نرى رجلا عسكريا فى صور كهذه، ولذلك كانت ردود الافعال التى آذتك.

 

ثانيا: رد فعلك غير المنضبط ووابل الشتائم والالفاظ والإهانات التى تضمنها مقالك المنفعل لايليق ايضا بما هو معروف عن العسكرية بالإلتزام وضبط النفس والإحترام.

 

ثالثا: الشخصية العامة عليها ان تتوقع وتتقبل نقد الناس لها، ومن لايجد فى نفسه سعة الصدر لذلك عليه أن يبتعد عن العمل العام او أن يتجنب فعل أو قول مايثير  نقد العامة له.

 

رابعا، وأخيرا: اذكرك بما حدث فى السابق لمن تطاولوا وتجاوزا فى حق الشعب المصرى وادعوك ان تتأمل الأبيات التالية للإمام الشافعي، الذى استشهدت فى مقالك ببعض أبيات من شعره، وأسأت فيها الاختيار لانك شبهت بها بعض المصريين - الذين نعتهم بالرعاع والغوغاء والسفلة والجهلاء - أيضا بالكلاب.

 

ومن هابَ الرِّجال تهيبوهُ ومنْ حقرَ الرِّجال فلن يهابا

ومن قضتِ الرِّجالُ لهُ حقوقاً    وَمَنْ يَعْصِ الرِّجَالَ فَما أصَابَا

التعليقات
press-day.png