رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

الاحتلال يسعى لاستعادة أشلاء جنديين فقدا خلال العدوان الإسرائيلي على غزة

أرشيفية
أرشيفية

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعالون، أن بلاده تبذل جهودا لاستعادة أشلاء جنديين فقدا خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في الصيف الماضي.

وقال يعالون، في تصريح نقلته الاذاعة الإسرائيلية العامة، ظهر اليوم الثلاثاء: «إن إسرائيل تواصل بذل الجهود لاستعادة أشلاء اللفتنانت، هدار جولدن والرقيب أول، أورون شاؤول اللذين قتلا في عملية «الجرف الصامد، وماتزال حركة حماس تحتجزها في قطاع غزة».

وتابع: «إن حماس تضمد جروحها في أعقاب عملية الجرف الصامد، وأن قوة جيش الدفاع تردعها عن العمل»، مضيفا «إسرائيل لا توهم نفسها بشأن تحول حماس لحركة محبة السلام تتوقف عن التسلح وحفر الأنفاق».

وتأتي تصريحات «يعالون» بعد يوم من دعوة حركة «حماس» رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إلى الكف عما وصفته بـ«تضليل» أهالي الجنود الإسرائيليين المفقودين في غزة.

وقال مصدر مسؤول في الحركة في تصريح مقتضب بثته قناة الأقصى الفضائية التابعة أمس الاثنين: «على نتنياهو أن يتفقد جنوده جيدا، ويكف عن تضليل أهالي المفقودين من شعبه».

وخلال الحرب التي شنتها ‏إسرائيل على غزة الصيف الماضي، والتي أطلقت عليها عملية «الجرف الصامد»، أعلنت كتائب القسام الجناح المسلح لحركة «حماس» عن أسرها الجندي الإسرائيلي شاؤول آرون خلال تصديها لتوغل بري للجيش الإسرائيلي شرق مدينة غزة.

وتتهم إسرائيل «حماس» باحتجاز جثة ضابط آخر يدعى هدار جولدن قتل في اشتباك مسلح شرقي مدينة ‏رفح، في الأول من أغسطس الماضي، وهو ما لم تؤكده أو تنفيه الحركة.

التعليقات
press-day.png