رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بيان داعش عن عمليات سيناء: اضطررنا لـ "الانحياز" بعد تدخل الطيران .. وتعليقات: بتدلعوا الانسحاب

 
أصدر تنظيم أنصار بيت المقدس التابع لتنظيم داعش الإرهابي في سوريا والعراق، بيانا قبل قليل مساء اليوم الجمعة، حول الهجمات العسكرية التي شنها ضد قوات الجيش المصري في سيناء، أول أمس الأربعاء.
 
وزعم البيان، سيطرة إرهابيي التنظيم على كمين الرفاعي على الطريق الدولي، والسيطرة على أجزاء من كمين السدرة، فيما أشار البيان إلى هروب إرهابيي التنظيم بعد تدخل سلاح الجو المصري.
 
واعتبر متابعون البيان اعتراف من التنظيم بالهزيمة وأشاروا إلى أنه خلا من اي صور او فيديوهات مثل بيانات التنظيم السابقة وان بيان الشئون المعنوية الأخير دفعهم للاسراع لاصدار بيان في محاولة للتغطية على فشلهم 
 
وقال البيان نصا: "تمكن أفراد التنظيم في ولاية سيناء من الهجوم المتزامن على أكثر من عشرين موقعها عسكريا في سيناء"، زاعما أنه قام بتفجير سياراتين أمام كميني السدرة وأبو رفاعي بمدينة الشيخ زويد".
 
وأضاف البيان: " تم الهجوم بالأسلحة الثقلية والخفيفة و"آربي جي" والهاون، على كمائن الماسورة وسادوت ولي لافي، والوفاق وأبو طويلة والضرائب، وقسم شرطة الشيخ زويد، وجرادة وينزينة بالخروبة، والعبيدات، وقبر عمير، والإسعاف والبوابة والشلاق.
 
وزعم التنظيم استهداف مطار العريش بخمسة صوارخ، مشيرا إلى أن هناك العشرات من الشهداء في صفوف الجيش، ونشر التنظيم مجموعة من الصور على العملية الإرهابية في الشيخ زويد، وترصد الصور قيام عناصر التنظيم بالهجوم على الأكمنة والطائرات الحربية.
 
وكان 17 جنديا وضابطا بالجيش و4 مدنيين، قد استشهدوا في الهجوم الذي نفذه إرهابيي بيت المقدس، فيما نجح الجيش في تصفية حوالي 100 إرهابي شاركوا في العمليات.
 
فيما استقبل المصريين، بيان أنصار بيت المقدس بمزيد من السخرية، وقال تعليق: "شكلكم اتنفختوا يا معلم"، وقال أخر "حلوة انحياز دي.. انتوا بتدلعوا الانسحاب ما تقولوا انسحبتم وخلاص يعني".
التعليقات
press-day.png