رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بيان لأسرة الصحفي محمد البطاوي يروي تفاصيل احتجازه وتعرضه للتعذيب: ظل مكبل اليدين ومعصوب العينين لأكثر من 4 أيام

صحفي أخبار اليوم محمد البطاوي
صحفي أخبار اليوم محمد البطاوي

بيان الأسرة: اعتدوا عليه خلال التحقيقات.. وتهمته الاشتباه بالانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون وهي جماعة الإخوان

بيان الأسرة نقلا عن البطاوي: هددوه بانتزاع ملابسه وتعليقه كالذبيحة وصعقه بالكهرباء.. وأسمعوه أصوات التعذيب في الغرف

 

كشفت أسرة الزميل الصحفي "محمد البطاوي"، عن تفاصيل اختفائه واحتجازه منذ 17 يونيو الماضي، حيث اقتحمت قوة منزل الصحفي بجريدة أخبار اليوم وقامت بالقبض عليه واقتياده لجهة مجهولة.

وقال بيان الأسرة، إن البطاوي "اختطف من منزله في ١٧ يونيو الماضي، وظل مختفيًا لخمسة أيام، كشف لأسرته في الزيارة بسجن استقبال طرة، تفاصيل ٤ أيام مظلمة قضاها معصوب العينين في مقر الأمن الوطني في شبرا الخيمة".

 

وإلى نص البيان:

فلما رضيتم سلب الحرية.. انتهكوا الكرامة

هذا ما وصلت اليه حال الصحافة المصرية التي تجسدت في الصحفي محمد صابر البطاوي، عضو نقابة الصحفيين، عن أحد أعرق المؤسسات الصحفية القومية، وهي مؤسسة (أخبار اليوم).

البطاوي الذي اختطف من منزله في ١٧ يونيو الماضي، وظل مختفيًا لخمسة أيام، كشف لأسرته في الزيارة بسجن استقبال طرة، تفاصيل ٤ أيام مظلمة قضاها معصوب العينين في مقر الأمن الوطني في شبرا الخيمة.

محمد أخبرنا أن الأربعة أيام الأولى لاختطافه ظل مكبل اليدين، معصوب العينين، سمع فيها السباب واللعان، لا لشىء إلا أنه مشتبه به في تهمة لا يمكن أن توجه لصحفي، صاحب رأي وقلم حر، وهي الانتماء لجماعة أسست على خلاف القانون.

البطاوي قال خلال الزيارة، إنه تم الاعتداء عليه بالصفع على وجهه عدة مرات، وتهديده بجهاز الصعق الكهربائي عدة مرات بتشغيله قريبا من وجهه.

كما هددوه، بحسب ما اخبرنا، بنزع ملابسه، وتعليقه كالذبيحة، مع اسماعه أصوات من يتم تعذيبهم في الحجرات المجاورة. البطاوي اخبرنا انه اعترض على هذا الأسلوب متسائلا ما الداعي لذلك، وأنا أجيب عن كل الأسئلة.

هذه ليست فضفضة، وليست مجرد شكوى، هذا بلاغ لكل أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، وللجنة الحريات بالنقابة، وللنقيب  وأعضاء مجلسه، أن انتصروا لكرامة المهنة، فلا يمكن أن تقبلوا بمثل هذه الممارسات في حق زميلكم الذي لم يقترف ذنبا.

هذا بلاغ أيضا للنائب العام، ووكيله الذي من المقرر أن يمثل محمد البطاوي أمامه الأحد المقبل، للنظر في حبسه غير القانوني، والذي لا ننتظر منه إلا إخلاء سبيله، والتحقيق فيما تعرض له من انتهاكات طوال فترة اختفائه القسري بالأمن الوطني.

التعليقات
press-day.png