رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بشعار الحرية للمعتقلين.. الدستور يطلق حملة "شبابنا في السجون" لتوثيق جرائم التعذيب والقتل والاخفاء القسري والتصعيد ضد النظام

حملة شبابنا في السجون
حملة شبابنا في السجون

الحزب: الجهات الأمنية توسعت في إرتكاب جرائم القتل والتعذيب والإخفاء القسري ضد المعتقلين بمختلف إنتماءاتهم لإرهابهم وكسر إرادتهم

البيان: النظام الذي أقسم على الدستور يمارس الإرهاب على المعتقلين والمساجين السياسيين و أسرهم تحت سمع السلطة القضائية

 

أطلق حزب الدستور حملة "شبابنا في السجون" بشعار أوقفوا التعذيب – الحرية للمعتقلين " دعا فيها المواطنين لعرض و إرسال كافة أشكال الانتهاكات التي تُمارَس على ضحايا جرائم التعذيب والقتل والإهمال الطبي والإعتداء الجنسي والإخفاء القسري وغيرها من الإنتهاكات ..

وقال الحزب في ايفنت الحملة على فيسبوك إن ذلك يأتي تمهيداً للتصعيد ضد هذه الجرائم التي يجرمها الدستور ويجرَّم مرتكبوها بالحبس والأشغال الشاقة طبقاً للقانون و بالإضافة لمخالفتها الإتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب التي وقعت عليها مصر.

وقال الحزب في بيان إطلاق الحملة " توسعت الجهات الأمنية المصرية في إرتكاب جرائم القتل العمد و التعذيب والإخفاء القسري وغيرها من الجرائم الهمجية التي تستهدف خصوصاً المعتقلين السياسيين بمختلف إنتماءاتهم من بعد 30 يونيو 2013 وذلك بهدف إرهابهم لكسر إرادتهم، مما يعد انتهاكاً للدستور المصري والقانون والمعاهدات الدولية التي وقعت عليها مصر
 

وأشار الحزب إلى أن نفس النظام الذي أقسم على تطبيق الدستور يمارس الإرهاب على المعتقلين والمساجين السياسيين و أسرهم على مرأى ومسمع من السلطة القضائية وكأنه ينتقم من شباب مصر الذين خرجوا في ثورة 25 يناير المجيدة والتي من أهم أسباب قيامها الإعتراض على هذه الجرائم الوحشية
واضاف الحزب في البيان إن الحملة تأتي " انطلاقاً من رفضنا لهذه الممارسات الشاذة والسياسة القمعية الراعية لها، بهدف وقف كآفة أشكال الإنتهاكات والعنف ضد المعتقلين والمسجونين

 

رابط الإيفينت:
https://www.facebook.com/events/381615825381958/

#‏شبابنا_في_السجون
#‏اوقفوا_التعذيب
#‏الحرية_للمعتقلين

التعليقات
press-day.png