رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بالفيديو| الشوباشي: ارتداء الحجاب جبراً ضد الدين.. وكريمة: غطاء شعر المرأة من المسلمات الدينية

كريمة لوزير التعليم: ارتداء الحجاب لفتيات المدارس يجب أن يترك لأعراف الناس وتقاليدهم

 

قال شريف الشوباشي، الكاتب الصحفي، إن ارتداء المرأة الحجاب جبراً وقاهرا ضد الدين وأطالبها بخلع الحجاب إذا كانت بهذا الحال.

وطالب "الشوباشي" خلال لقائه ببرنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، على قناة "إم بي سي مصر" أمس الأحد، وزير التربية والتعليم، بمنع ارتداء الحجاب للفتيات داخل المدارس، بدعوى أنه لا يوجد قانون بفرض الحجاب على الفتيات، لافتاً إلى أن إكراه الفتيات على ارتداء الحجاب في المدارس ضد الدين.

في المقابل، قال الدكتو أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن الإسلام لا يحجر على الآخر، والقرآن الكريم لا يصادر آراء الآخرين.

وأضاف : "بالنسبة لغطاء شعر المسلمة على وجه التحديد، هذا الأمر من المسلمات الدينية بالنسبة للمجتمع المسلم على المستوى الفردي والمستوى الجماعي، وأن الدستور المعدل، قرر أن الإسلام دين الدولة، وأن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع، ومن المواد الدستورية ذات العلاقة أن الحرية الشخصية ماصونة ولا تمس".

وأكد "كريمة" أن الشعب المصري منذ فجر التاريخ، شعب متدين بالفطرة، وليس بالكرباج، ولا بالشرطة الدينية، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ما هو إلا دعوة دينية بالإقناع.

وقال أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر: "بالنظر إلى صور الفراعنة القدماء، سنرى أن العنصر النسائي كلهن كانوا يرتدين غطاء الرأس، وأيضاً التراث اليهودي يوجد به نفس الشيء، وعند الإخوة المسيحيين نرى صورة السيدة مرية ترتدي غطاء الرأس".

ولفت "كريمة" إلى أن الطفلة أو الصبية وإن كان لا يجب عليها ارتداء الحجاب، فلا مانع أبداً من إقناعها على الحجاب بالتعود وليس بالجبر أو الترهيب، موجهاً حديثه لوزير التربية والتعليم قائلاً: " أمر ارتداء الحجاب لفتيات المدارس يجب أن يترك لأعراف الناس وتقاليدهم".

التعليقات
press-day.png