رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

وزير الإسكان يعلن التراجع رسميا عن مشروع المليون وحدة: سنكتفي بـ 150 الفا فقط خلال 18 شهرا وهذا رقم كبير

مصطفى مدبولي وزير الإسكان
مصطفى مدبولي وزير الإسكان

الوزير في حوارين للأهرام والمصري: الاتفاق مع أرابتك تراجع لـ 100 الف وحدة خلال 5 سنوات بدلا من مليون خلال 18 شهرا

مدبولي: هذا العدد يمثل انجازا ضخما بالمقارنة مع 30 ألف وحدة يتم إنشاؤها سنويا من خلال الحكومة والقطاع الخاص

 

كشف مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية في حوارين متزامنيين اليوم الثلاثاء نشرتهما صحيفتي الأهرام والمصري اليوم عن تراجع الحكومة عن مشروع إنشاء المليون وحدة سكنية الذي تم الإعلان عنه بين شركة أرابتك الإمارتية والجيش. وأكد الوزير أن الحكومة للأهرام ستكتفي بإنشاء 150ألف وحدة إسكان متوسط خلال عام ونصف العام، فيما أشار خلال حواره مع المصري اليوم إلى تقليص الإتفاق مع أرابتك إلى 100 ألف وحدة خلال 5 سنوات وليس 18 شهرا.

وقال مدبولي، في حواره مع "المصري اليوم"، إن الحكومة تتفاوض مع شركة "أرابتك" الإمارتية على إنشاء 100 ألف وحدة للإسكان المتوسط فقط، وليس مليونا كما كان متفق عليه من قبل مشيرا إلى أنه "لم يعد هناك مجال للحديث عن إسناد مشروع المليون وحدة الذي تم الإعلان عنه قبل 18 شهرا لشركة أرابتك".

وأوضح مدبولي أن " التفاوض حاليا حول إمكانية إسناد تنفيذ 100 ألف وحدة سكنية خلال خمس سنوات"، مضيفا أنه حال طلب الشركة تنفيذ جزء آخر فإن الحكومة لن تمانع.

وكانت أرابتك اتفقت من حيث المبدأ مع الجيش المصري، في مارس 2014، على بناء مليون وحدة سكنية في 13 منطقة بأنحاء متفرقة في مصر على أراض توفرها القوات المسلحة، قبل أن يتحول مسار المفاوضات لتصبح بين الشركة ووزارة الإسكان. لكن كثرة التغيرات التي طرأت على مجالس إدارة الشركة الإماراتية أدت إلى إعادة التفاوض مع الحكومة المصرية لأكثر من مرة حول شروط المشروع.

وقال الوزير، في حوار آخر نشرته صحيفة الأهرام القومية في عددها الصادر اليوم، إنه يجري حاليا التفاوض مع الشركة الإماراتية على نسبة هيئة المجتمعات العمرانية في المشروع والتمويل الخارجي، وإن الوحدات التي سيتم بناؤها ستكون في مدينتي العبور وبدر.

وأوضح مدبولي أن الحكومة لن تبني مليون وحدة أخرى بديلة عن مشروع أرابتك، وإنما ستكتفي بإنشاء 150 ألف وحدة إسكان متوسط خلال عام ونصف العام، مشيرا إلى أن هذا العدد من الوحدات يعد انجازا ضخما بالمقارنة مع ما يتم بناؤه في مصر سنويا من خلال الحكومة والقطاع الخاص والذي لايزيد عن 30 ألف وحدة.

وأعلنت شركة أرابتك مؤخرا عن نتائجها المالية للنصف الأول من عام 2015 والتي أظهرت تحقيق صافي خسائر بلغ حوالي 1.3 مليار درهم، مقابل أرباح صافية بلغت 265.34 مليون درهم بالنصف الأول من 2014.

ويتمثل النشاط الرئيسي للشركة في الاستثمار بقطاع الإنشاءات والمقاولات، من خلال شراء شركات مقاولات بناء، وشركات نشاطات متعلقة. ويبلغ رأسمال الشركة 3.14 مليار درهم، موزعة على 3.14 مليار سهم، بقيمة اسمية درهم واحد للسهم.

التعليقات
press-day.png