رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

يعالون: نعرف هوية قاتلي عائلة "الدوابشة".. ولن نحيل القضية للمحاكمة حتى لا نكشف مصادر المعلومات الاستخباراتية

موشيه يعالون
موشيه يعالون

كشف وزير دفاع العدو الإسرائيلي موشيه يعالون أن أجهزة الأمن تعرف هوية اليهود المتطرفين الذين قتلوا ثلاثة من عائلة دوابشة حرقا في قرية دوما بنابلس بالضفة الغربية، الا انها تكتفي باعتقالهم.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة عن يعالون قوله خلال اجتماع عقده في تل ابيب مع عدد من ناشطي الجيل الناشئ في حزب الليكود الحاكم، إن أجهزة الأمن تعرف المتطرفين اليمينيين الذين قتلوا أبناء عائلة دوابشة الثلاثة ولكنها تكتفي باعتقالهم اداريا دون تقديمهم للمحاكمة، لكي لا تضطر الى الكشف أمام المحكمة عن مصادر المعلومات الاستخبارية.

وأشارت الإذاعة إلى أن ثلاثة من ناشطي اليمين المتطرف موجودون حاليا قيد الاعتقال الاداري وهم مئير إيتينغر ومردخاي ماير وإفياتار سلونيم.

في السياق ذاته، ذكرت إذاعة جيش الحرب الإسرائيلي اليوم الخميس ان جهات قيادية في المستوطنات شرعت في إجراء مسح للنقاط الاستيطانية العشوائية المعروفة بكونها مراكز لعناصر اليمين المتطرف الضالعة في ارتكاب اعمال ارهابية.

كما بدأ عدد من قادة المستوطنين في اجراء حوار مع بعض رؤساء المعاهد الدينية اليهودية بهدف تشجيعهم على إبعاد طلاب هذه المعاهد عن القيام بنشاطات غير قانونية على خلفية تطرف قومي.

وكشف تقرير قدمه جهاز الأمن العام (الشاباك) للجنة الدستور والقانون والقضاء في الكنيست (البرلمان) أن الجهاز اعتقل في النصف الاول من العام الحالي 165 شخصا من الوسطين العربي واليهودي للاشتباه بارتكابهم جرائم أمنية، وهو ما يشكل ارتفاعا ملحوظا قياسا بعدد المعتقلين خلال الفترة نفسها من العام الماضي والعام الذي سبقه.

التعليقات
press-day.png