رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

حيثيات حكم استبعاد سما المصري من الترشح: خرجت عن الحياء اللازم للمرأة.. وطيب الخصال من متطلبات عضوية البرلمان

سما المصري
سما المصري
الحيثيات: المحكمة اطلعت على مقاطع من حواراتها وتبين خروجها عن المسلك القويم والتمسك بحسن الخلق
 
 
أودعت دائرة الانتخابات في المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة برئاسة المستشار احمد ابو العزم  حيثيات حكم استبعاد الفنانة سما المصري من الترشح للانتخابات البرلمانية.
وقالت المحكمة، في حيثياتها: إن طيب الخصال من الصفات الحميدة المتطلبة في الفرد بصفة عامة وفي عضو مجلس النواب بصفة خاصة باعتبار أنه دون توافر هذه الصفات تختل الأوضاع، وتضطرب القيم في جميع مناحي عمله البرلماني.
وأشارت المحكمة إلى أن طيب الخصال لا يحتاج في التدليل على نقصه صدور أحكام قضائية خاصة بها إنما يكفي في هذا المقام وجود دلائل أو شبهات قوية في هذا الشأن وتلقي ظلالًا من الشك على شخص المترشح حتى يتسم بسوء الخصال أخذًا في الاعتبار بيئة المجتمع التي يعيش فيها وطبيعة المهام التي من المفترض أن يضطلع بها.
وأكدت المحكمة، أنها اطلعت على المقاطع التي حوتها الأسطوانات المدمجة التي تضمنتها بعض البرامج والحوارات التلفزيونية التي أجريت مع سما، وتناولتها الكثير من وسائل الإعلام المختلفة، والمتاح مشاهدتها للكافة موضحة أنه تبين للمحكمة إقدامها على مجموعة من التصرفات بما يخرجها عن المسلك القويم والتمسك بحسن الخلق، وتوشحها بالحياء اللازم للمرأة.
وتابعت المحكمة: وهي أمور يتعين على أهل الفن الصحيح مراعاتها والتمسك بها حيث لا يجوز التذرع بالإبداع والابتكار للخروج عن القيم وإنما يكون الإبداع والابتكار في ظل القيم والأخلاق وبالتالي لا يجوز التمسك بالإبداع الفني لتبرير ما أقدمت عليه من مشاهد وأفعال اطلعت عليها المحكمة، إذ يتعين لتربية النشء والشباب في المجتمع بما يعينه على تمسكه بالمبادئ والقيم وليس إهدارها.
وأشارت إلى أن هذه هي رسالة عضو المجلس النيابي، إذا أتاها على وجهها الصحيح وهو ينبري دفاعًا عن قويم المسلك ويفزع لما يؤدي إلى إفساد الأخلاق وهو ما كانت ترجوه المحكمة أن يتوافر في سما ولكنها لم تبرهن على ذلك فيما طالعته المحكمة من مشاهد وحوارات تلفزيوينة منسوبة لها.
 
التعليقات
press-day.png