رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

دعوات للتضامن مع إضراب عمال المحلة وقائمة شرف لقياداته.. والعمال يواجهون تهديدات الحكومة بالتصعيد

أهم المطالب: صرف العلاوة الإجتماعية ومحاسبة المسئولين عن تخسير الشركة وعودة العمال المفصولين

نشطاء ومنظمات عمالية: تضامنوا مع العمال .. ومصادر حكومية: تضارب قرارات 4 وزرارات وراء الاضراب

 

 

دعا عدد من المهتمين بالشأن العمالي والمنظمات العمالية للتضامن مع مطالب إضراب عمال المحلة والذي يدخل يومه العاشر وعلى رأسها صرف العلاوة الإجتماعية ومحاسبة المسئولين عن تخسير الشركة وعودة العمال المفصولين وعدم الاضرار بأي من العمال نتيجة الاحالة للتحقيق . كما دعوا لوضع قائمة شرف للقيادات العمالية التي تحاول الحكومة تهديدهم

وتشهد شركة غزل المحلة إضرابا مفتوحا عن العمل منذ 10 أيام، للمطالبة بصرف علاوة الـ10% لغير الخاضعين لقانون الخدمة المدنية وصرف 90 جنيها بدل غذاء وتجميد نشاط نقابة غزل المحلة والتحقيق مع قيادتها لعدم وقوفهم بجانب العمال فى مطالبهم، على حد وصفهم.

وكان الدكتور أحمد مصطفى رئيس الشركة القابضة للغزل والنسيج والقطن والملابس وعبد الفتاح إبراهيم رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج قد عقدا اجتماعا مع المهندس إبراهيم بدير المفوض العام لشركة غزل المحلة داخل مقر الشركة أول أمس، الأربعاء، لبحث مطالب العمال، وتم إصدار منشور تضمن تهديدات للعمل بعدم إثبات أسمائهم فى دفاتر الحضور، فى حالة عدم الدخول للمصانع، وفى حالة عدم تشغيل الماكينات سيتم رفع أسمائهم لإدارة الشركة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، وهو ما رفضه العمال وقاموا بتمزيق المنشور.

وأهم مطالب العمال هي :

١صرف العلاوة الاجتماعية ١٠ ٪ باعتبارها حق مكتسب يصرف لهم منذ عام ٨٧

٢محاسبة المسئولين عن التخسير المتعمد للشركة و خاصة مجلس الادارة و رئيس مجلس ادارة الشركة القابضة للغزل و النسيج بالاضافة الى مسؤولي وزارتي الصناعة و الاستثمار .

 

٣عودة العمال المفصولين :

كمال الفيومي

ناجي حيد

جمال جاد

 

4-  عدم الأضرار باي عامل سواء اثناء او بعد انتهاء الاضراب و إلغاء قرار إيقاف العمال :

فايز شوقي

حامد ابو قوره

هاني عاطف

اسماعيل علي

فوزي أمين

عماد الصياد

اشرف عبد ربع عن العمل وعدم التحقيق معهم بتهمة الاضراب باعتباره حق مشروع .

من ناحية أخرى كشفت مصادر حكومية أن تضارب قرارات وزراء المالية والاستثمار والتموين والقوى العاملة وراء استمرار إضراب عمال شركة غزل المحلة. وأكدت المصادر في تصريحات نقلتها الزميلة "اليوم السابع" أن بداية الأزمة كانت بصرف الشركات القابضة التابعة لوزارة الاستثمار والخاضعة للقانون 203 لسنة 91 قانون قطاع الأعمال العام، العلاوة لنحو 40% من شركاتها، ثم المطالبة بردها بعد ورود منشور من وزير الاستثمار، أشرف سالمان، يؤكد عدم أحقيتهم فى صرف العلاوة.

 

التعليقات
press-day.png