رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

مرشح للرئاسة الأمريكية يكرر المزاعم الإسرائيلية: الفراعنة ليسوا بناة الأهرامات والنبي يوسف بناها لتخزين الحبوب

بن كارسون في فيديو قديم : الفراعنة ليسوا بناة الأهرامات والنبي يوسف بناها لتخزين الحبوب

 

كرر بن كارسون، الطامح لنيل ترشيح الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المزمع إجراؤها عام 2016  المزاعم الإسرائيلية حول بناء الاهرامات وأعاد طرح اعتقاد  قديم له بأن الأهرامات "استُخدمت لتخزين الحبوب"، وأن النبي يوسف أول من بناها .. بينما وصف المرشح الجمهوري، دونالد ترامب، ذلك بأنه "غريبا".

يذكر أن المزاعم اليهودية والإسرائيلية تحاول أن تنسب بناء الأهرامات لليهود وهو ما نفته كل المراجع الموثقة عن بناء الأهرام .

قال كارسون في خطاب حفل التخرج من جامعة "أندروز" في ولاية ميشيغان قبل 17 عاما، إن اعتقاده "الشخصي" هو أن الأهرامات بُنيت كمخازن للحبوب وليس كما يقول علماء الآثار لدفن الفراعنة.

وأضاف كارسون في تصريحات مسجلة نشرها موقع "Buzzfeed"، الأربعاء، للمرة الأولى: "نظريتي الشخصية هي أن الأهرامات بُنيت لتخزين الحبوب.. وجميع علماء الآثار يعتقدون أنها بُنيت كقبور للفراعنة، ولكن، كما تعلمون، عليها أن تكون ضخمةً للغاية إذا توقفتم وفكرتم في الأمر."

من جانبها نشرت صحيفة الجارديان البريطانية مقطع الفيديو القديم لـ بن كارسون والذي قال  فيه إن الفراعنة ليسوا بناة الأهرامات كما يعتقد معظم العلماء.

وقال كارسون  في الفيديو الذي يعود لـ عام 1998 حينما كان يعمل جراحًا للأعصاب أمام جامعة أندريوس بولاية شيكاغو في إحدى المدارس التابعة لكنيسة الإدفنتست إن “نظريتي الشخصية إن النبي يوسف هو من بنى الأهرامات لتخزين الحبوب وليس كما يعتقد علماء الآثار أنها بنيت كمقابر للفراعنة”.

شاهد فيديو الجارديان :

http://www.theguardian.com/us-news/video/2015/nov/05/ben-carson-egyptian-pyramids-built-to-store-grain-1998-video-footage

 

وتمّسك كارسون بنظريته عندما سُئل عنها بعد حفل لتوقيع كتابه في ولاية فلوريدا، وقال: "بُنيت الأهرامات بطريقة أسفرت عن حجرات مغلقة بإحكام، وستحتاج إلى تلك إذا كنت تحاول الحفاظ على الحبوب لفترة طويلة من الزمن."

وعلّق نظيره المرشح الجمهوري، دونالد ترامب، على نظرية تخزين الحبوب في الأهرامات، الخميس، خلال ظهور له على شبكة "MSNBC"، قائلا: "عليّ أن أضع ذلك في مخزون ذخيرتي عندما أتحدث عن بن ... كان ذلك غريبا."

التعليقات
press-day.png