رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

معركة فضائية حول البرلمان القادم.. ممثل مصر القوية: ولد ميتا.. وصبري: بلا معارضة .. ونائب: نساند الدولة ولن نكون سوريا أو العراق

عادل صبري: انهيار تحالف 30 يونيو وراء نسبة المشاركة المتدنية فى الانتخابات.. والبرلمان المقبل بلا معارضة

عضو المكتب لسياسى لحزب مصر القوية: البرلمان مات قبل ان يولد بسبب تحكم المال السياسى والرشاوى فى الانتخابات

 

أكد الكاتب الصحفي ورئيس تحرير موقع مصر العربية عادل صبري أن نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية المصرية تعكس حالة الإنقسام الحادة وانهيار تحالف 30 يونيو .

وقال فى برنامج "هوا مصر" والذى يبث عبر فضائية فرنسا 24 الخامسة عصر السبت من كل أسبوع ويعاد الواحدة منتصف الليل، أن الخلافات بين رموز 30 يونيو وصل إلى حد التلاسن والإتهام بالأخونة والحصول على دعم خارجى وهو ما ظهر جليا فى الخلاف المعلن بين المستشارة تهاني الجبالي عضو المحكمة الدستورية السابق و أحد أهم الداعمين لـ30 يونيو والتى اتهمت جبهة فى حب مصر المدعومة من الدولة فى الانتخابات بأنها سعت ووعدت الاخوان بالتصالح فى لقاء تم فى الكويت.

وأشار صبري إلى ان البرلمان المقبل سيكون بلا معارضة حقيقية مدللا على ذلك بتصريحات رموز الانتخابات بانهم جاءوا لمساندة الرئيس وانهم على استعداد لتغيير الدستور لتقليص صلاحيات البرلمان.

وخالفه فى الرأى نائب مجلس النواب عن دائرة اسيوط محمد حسين عبدالرحيم الذى قال فى البرنامج نفسه ان البرلمان المقبل سيكون به معارضة قوية حتى لو ساند الرئيس فهم فى الاصل يساند الدولة المصرية التى تمر بفترة صعبة وتحارب داخليا من الارهاب وخارجيا من دول تريد لها مصير العراق او سوريا او ليبيا.

ولفت الى ان النائب الآن اصبح نائب تشريع وليس نائب خدمات وهو ماتحتاجه مصر بقوة فى هذه المرحلة.

وقال محمود ابو النصر عضو المكتب لسياسى لحزب مصر القوية ان هذا البرلمان مات قبل ان يولد وذلك لابعاد رموز الشباب ومن قاموا بثورة 25 يناير عن المشهد وتحكم المال السياسى والرشاوى فى الانتخابات الامر الذى سيفرز نواب لا يعبرون عن المواطن البسيط.

واكد ابو النصر ان دعوتهم لمقاطعة الانتخابات لم يكن لها السبب الاكبر فى نسبة المشاركة المتدنية قائلا: نحن حزب ليس كبيرا ولا يستطيع تحريك كل هذه الجماهير للمقاطعة .

وطالب الدولة بفتح حوار سياسى حقيقى ومساحات للاراء المختلفة بما يفيد الوطن

 
التعليقات
press-day.png