رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

تقرير صادم .. «النديم» يرصد بالأسماء: 42 حالة تعذيب ووفاة 13 بأماكن الاحتجاز و40 حالة اختفاء قسري في نوفمبر

وزير الداخلية
وزير الداخلية

التقرير: 10 حالات قتل خطأ الشهر الماضي .. و13 حالة تعذيب جماعي و63 حالة قتل خارج إطار القنون

 

أعلن مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب حصيلة حالات التعذيب والوفاة في أماكن الاحتجاز، والإخفاء القسرى في نوفمبر.

وذكر تقرير لمركز النديم، اليوم الأربعاء، أن شهر نوفمبر شهد وفاة 13 شخصا في أماكن الاحتجاز ، منهم 9 بالتعذيب و3 إهمال طبي، وحالة انتحار.

وأضاف التقرير، اليوم الأربعاء، أن «نوفمبر شهد أيضَا 63 حالة قتل خارج إطار القانون، و10 حالات قتل خطأ، و42 حالة تعذيب، و13 حالة تعذيب جماعي، و12 حالة سوء معاملة، و75 حالة إهمال طبي،

و40 حالة إخفاء قسري، و5 رهائن، وأن عنف الشرطة خارج أماكن الاحتجاز بلغ 14 حالة».

يشار إلى أن منظمات حقوقية طالبت الشرطة بوقف التعذيب، والكشف عن أماكن بعض المختفين قسريًا، واعتبرت وزارة الداخلية الانتهاكات حالات فردية، وقالت إنها تُحقق في الشكاوى.

ونظم أهالي مظاهرات ضد الشرطة في محافظتي الأقصر والإسماعيلية، بعد وفاة محتجزين.

وفي سابقة هي الأولى من نوعها تقدمت وزارة الداخلية، بدعوى ضمان فرعية ضد أحد ضباطها المتهمين بالتعذيب تطالب فيها محكمة القضاء الإداري بالرجوع على المال الخاص له في حالة إدانته، وصدور حكم بالتعويض لصالح المواطن.

وذكرت الداخلية أنها «أقامت دعوى الضمان الفرعية ضد الضابط المتهم للرجوع عليه من ماله الخاص، إذا ثبتت إدانته ولما عساه أن يحكم به في مواجهة وزارة الداخلية، من مبالغ التعويض».

وطالبت شخصيات عامة أبرزها الدكترو محمد البرادعي، والدكتور عبد المنعم أبو الفتوح بوقف التعذيب والكشف عن أماكن احتجاز المختفين قسريًا.

وإلى نص تقرير مركز النديم: اضغط هنا

التعليقات
press-day.png