رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

صحف: إثيوبيا تخدعنا عاشر مرة.. و4 مليارات حجم الإنفاق بالانتخابات .. وأخطاء طبية: فوطة في قدم مريض.. ومأساة طفلة الختان

أرشيفية
أرشيفية

السيسي لأسرتي شهيدي القضاة: طلباتكم أوامر.. والإعدام ينتظر المتهمين بحرق ملهى العجوزة

عودة الرحلات مع موسكو ولندن أول يناير.. وأصابع المال السياسي تلعب في مبنى النواب

كاريكاتير الكتلة البرلمانية لائتلاف دعم الدولة: نحتكر الدولة وحب الدولة واللي بيحبوا الدولة واللي مش معانا يبقي علينا

 

تصدرت أزمة سد النهضة مجددًا عناوين صحف اليوم الأحد، بعد فشل المفاوضات للمرة العاشرة بين مصر والسودان وإثيوبيا، وعدم التوصل إلى اتفاق مرضي لجميع الأطراف، خاصة مع استمرار تعنت إثيوبيا، ومواصلتها أعمال البناء والتشييد، مع الاتفاق على العودة لطاولة المفاوضات أواخر ديسمبر الجاري.

وكتبت اليوم السابع في افتتاحية عددها "إثيوبيا تخدعنا"، ونشرت المصري اليوم "كلاكيت عاشر مرة: مفاوضات سد النهضة دون اتفاق"، فيما كتبت الشروق "فشل جولة مفاوضات سد النهضة بالخرطوم"، وكتبت الأخبار "فشل اجتماعي سداسي سد النهضة"، وكتبت الأهرام "لا اتفاق في محادثات سد النهضة وجولة جديدة 27 ديسمبر.

وكان خبر افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي مقر مجلس الدولة، ليكون مقرًا للاتحاد العربي للقضاء الإداري، ولقائه بأسرتي شهيدي القضاة، اللذين لقيا حتفهما في حادث إرهابي استهدف فندق لإقامتهم في العريش، أثناء قيامهم بالإشراف على انتخابات المحافظة، وكتبت الأخبار "السيسي لأسرتي شهيدي القضاء، طلباتكم أوامر"، و"الرئيس يفتتح مقر مجلس الدولة بعد تجديده"، وكتبت الشروق في هذا الصدد "3 أنشطة للرئيس في مجلس الدولة"، فيما كتبت المصري اليوم "السيسي في مجلس الدولة قبل 9 الصبح"، كما كتبت الأهرام أيضًا الخبر في صفحتها الاولى بعنوان "افتتاح المقر التاريخي لمجلس الدولة".

وانفردت اليوم السابع في صفحتها الأولى بخبر حكم محكمة الجنايات، الصادر أمس السبت، بالسجن المشدد 5 سنوات، على الضابطين المتهمين بقتل المحامي كريم حمدي، بعد تعذيبه في قسم المطرية، وتساءلت الجريدة في افتتاحية عددها لليوم "المرشحون في الانتخابات أنفقوا 4 مليارات جنيه على الدعايا لماذا لا يتبرعون بـ 2 مليار لصندوق تحيا مصر"، حيث نشرت في صفحتها الرابعة دراسة تحليلية عن المال السياسي في انتخابات البرلمان، مشيرة لأنفاق 12 حزب ما يقارب 3 مليار جنيه على الانتخابات، فقد أنفق حزب المصريين الأحرار 135 مليون جنيه، وحزب مستقبل وطن 107 مليون، وحزب الوفد 122 مليون و 600 ألف جنيه، وحزب النور السلفي 93 مليون و900 ألف، وحزب المصري الديمقراطي 36 مليون و 200 ألف جنيه، والحركة الوطنة 24 مليون ، وحزب المحافظين 35 مليون و 500 ألف جنيه، و حزب حماة الوطن 50 مليون، وحزب المؤتمر 45 مليون، وحزب مصر بلدي 22 مليون و 500 ألف جنيه، وحزب الشعب الجمهوري 37 مليون جنيه.

وكتبت الشروق في صفحتها الأولى عن خلافات داخل ائتلاف دعم الدولة المصرية، أدت إلى انسحاب بعض الأحزاب والنواب المستقلين، بعد موجة من الانتقادات التي واجهها الائتلاف الأيام الماضية، في خبر بعنوان "دعم الدولة المصرية يتعثر بسبب الخلافات والتراجعات".

في الوقت الذي أشارت فيه المصري اليوم في صفحتها الأولى إلى "عودة الرحلات مع موسكو ولندن أول يناير"، بعد قرار نهائي لروسيا وبريطانيا باستئناف الرحلات مع مصر، مطلع يناير المقبل، بعد رفع السلطات المصرية مستويات التأمين بالمطارات.

وكان العنوان الرئيسي للوطن اليوم "مصر في رحلة الـ 100 مليون كابوس"، مع عنوان فرعي "الإحصاء: مولود كل 15 ثانية ونسبة الأمية وصلت إلى 25 % والمصريون 51% ذكور و 49 % إناث"، في إشارة إلى ملف خاص نشرته الوطن في 5 صفحات، وتحدثت فيه عن ازمة الزيادة السكانية، وما يجب فعله، وفشل حملات تنظيم الأسرة.

وكتبت الوطن في صفحتها الثانية تحت عنوان :الأطباء نسوا فوطة في رجل عادل وتسببوا في عجزه"، عن إصابة عامل خمسيني  بشركة غزل المحلة بـ "عجز في الحركة"، بعد نسيان أطباء مستشفى المنصورة الجامعي "فوطة" في قدمه، أثناء تركيب شرائح ومسامير له في قدمه اليمنى، على إثر تعرضه لحادث سير، ما أدى إلى حدوث مضاعفات تسببت في عجزه عن الحركة.

كما كشفت الوطن في صفحتها الثالثة بعنوان " أصابع المال السياسي تلعب في مبنى النواب"، نقلًا عن مصادر للجريدة، قيام حزب المصريين الأحرار بمحاولة إقناع بعض الأحزاب والنواب المستقلين للإنضمام إلى كتلتهم البرلمانية، سواء من الذين لم ينضمون إلى أي تحالف بعد، أو ممن انضموا، بالفعل إلى تحالف دعم الدولة، لإقناعهم بالانسحاب، مقابل دفع 250 ألف جنيه لكل نائب، الأمر الذي نفاه شهاب وجيه، المتحدث باسم الحزب، مؤكدًا كذب هذه المزاعم.

وفي واقعة مؤلمة، كتبت اليوم السابع في صفحتها الثالثة، عن حالة الطفلة "غادة"، ذات الـ 5 أعوام، والتي أصيبت بزيادة في الكهرباء في المخ، وتبول لا إرادي، فضلًا عن الصراخ المستمر، والهرولة متألمة في المنزل، بسبب تعرضها "للختان"، ما اضطر والدها إلى تقييدها بـ "حبال" في المنزل، وصرف الأطباء حبوب منومة لها لتهدأ وتتعايش مع ألمها.

ونشرت المصري اليوم، في صفحتها الثالثة، كاريكاتيرًا لمقر ائتلاف دعم الدولة، مكتوب عليه "مقر الكتلة البرلمانية ائتلاف دعم الدولة.. نحتكر الدولة وحب الدولة واللي بيحبوا الدولة واللي مش معانا يبقي علينا"، ونشرت الشروق في صفحتها الثالثة خبرًا نقلا عن مصدر قضائي، حول مواجهة المتهمين الأربعة، في قضية حريق نادي العجوزة، الذي راح ضحيته 17 شخصًا، عقوبة الإعدام، لافتًا إلى انتظار النيابة العامة تقرير الأدلة الجنائية، وتقرير الطب الشرعي، الخاص بجثث الضحايا وموقع الحادث، مع انضمام خال المتهم الرابع، وسيدة من محافظة السويس، إلى القضية، بتهمة التستر على المجرمين، في خبر بعنوان "مصدر قضائي: المتهمون بحرق ملهى العجوزة يواجهون الإعدام.. وإحالتهم للمحاكمة نهاية الأسبوع الحالي".

وأشارت المصري اليوم، في الصفحة السابعة، إلي انضمام حزب الوفد رسميًا إلى ائتلاف دعم الدولة المصرية، بعد الموافقة على وثيقة الائتلاف ومبادئه، بشرط استمرار وجود هيئة برلمانية للحزب، يتم انتخاب رئيسها من الهيئة العليا له، ويتولى التنسيق في مختلف المواقف مع رئيس الهيئة البرلمانية للائتلاف.

التعليقات
press-day.png