رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

حمدي رزق يعلق على أزمة حوار "ناجي شحاتة": يشكك فى كل أحكامه وإعداماته.. كيف نأتمنه على محاكمة شباب الثورة؟

ناجي شحاته وحمدي رزق
ناجي شحاته وحمدي رزق

رزق لـ شحاتة: كيف ينبنى حكم على ضمير لوثته السياسة؟ و ماذا تبقى لديك من عدل لتحكم بين الناس؟

 

انتقد الكاتب الصحفي حمدي رزق، ما قاله المستشار محمد ناجي شحاتة، في حواره المنشور السبت الماضي مع جريدة الوطن، متسائلًا  "ماذا تبقى من عدل ليحكم به بين الناس؟"، وأشار إلي أن تنصل شحاتة من الحوار لا يعفيه من المساءلة القضائية.

وأضاف رزق، في مقال نشر له اليوم بالطبعة الأولى للمصري اليوم "إذا كانت كراهية المستشار شحاتة لثورة يناير تنضح سطورًا وأقوالًا، كيف نأتمنه على محاكمة شباب هذه الثورة، وإذا كانت كراهيته للإخوان طافية فى حواره الذى أغرق يوتيوب صوتاً وصورة، كيف نأتمنه على محاكمة رموز وشباب هذه الجماعة؟"

وتساءل رزق مستنكرًا ما قاله شحاتة "كيف ينبنى حكم على ضمير لوثته السياسة؟"، مؤكدًا على أنه لا مكان لقاض مسيّس فى القضاء، وهذا يخرجه من القضاء، وينزله من على المنصة، مضيفًا " كيف يحال قضاة رابعة إلى الصلاحية، وهذا حق، ويترك المستشار شحاتة هكذا يحكم بين الناس؟".

وأكد رزق أن حوار شحاتة مع الوطن يشكك فى كل أحكامه، ويورثنا شكًا فى إعداماته، متسائلًا "كيف لقاض أن يفخر بأنه قاضى الإعدامات، فليتواضع قليلاً لله، وليقل كما يقول العظماء من سدنة العدالة الأجلاء، الحكم عنوان الحقيقة، أما الحقيقة فعلمها عند الله".

وأضاف رزق " تحرمون التعليق على أحكام القضاء، والمستشار شحاتة يعلق على أحكام محكمة النقض!!".

وأكد رزق في ختام مقاله أن ستمرار شحاتة على المنصة بعد هذا الحوار يكلفنا كثيرًا،  ويكلف القضاء أكثر ويعطى رخصة لكل من يضمر للقضاء الشامخ شرًا.

 

التعليقات
press-day.png