رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

مصر في الصحف: تورط العشري في الاستيلاء على 40 مليون جنيه.. ووزير الداخلية: اللي عايز يحشد في 25يناير يحشد

حسين سالم وناهد العشري ومجدي عبد الغفار
حسين سالم وناهد العشري ومجدي عبد الغفار

الوطن: العنف يفجر الجماعة لـ 3 أجنحة .. و"ضمير الإخوان" تيار ثالث يدعم التصعيد دون حمل سلاح ودون تقديم تنازلات للسلطة

الشروق : اتفاق تركي اسرائيلي على التطبيع.. وتل أبيب: لن نرفع الحصار عن غزة

وزير الداخلية : 25 يناير هتبقى كويسة جدًا ومفيش حاجة واللي عايز يحشد يحشد كل حاجة معمول حسابها

الكسب غير المشروع يشكل لجانًا لفحص ثروات حسين سالم والتأكد من أنها لا تتجاوز 8 مليارات للبت في تصالحه مقابل 5 مليار 

"غرفة صناعة الإعلام: إجراءات حاسمة ضد الفضائيات المخالفة لـ مدونة السلوك الإعلامي"

نجيب ساويرس: الأمن تدخل لإسقاط مرشحين بعينهم والتجييش لصالح مرشحي حزب بعينه ..ومحمد بدران مش مفهوم

ساويرس: التضييق على حرية الإعلام والتدخلات في السياسة والمنع من السفر وقانون التظاهر رسائل بـ "تزعل الناس"

 

اهتمت صحف اليوم السبت، بنشر خبر تورط الدكتورة ناهد العشري، وزيرة القوى العاملة السابقة، وأعضاء مجلس إدارة صندوق إعانة الطواريء للعمال، في الاستيلاء على 40 مليون جنيه، تحت بند مكافآت، رغم رفض مجلس الوزراء الصرف، وأشارت الصحف إلى قيام الوزيرة وأعضاء مجلس الإدارة برد المبالغ المستولى عليها، فور علمهم بمباشرة النيابة العامة بالتحقيق في الواقعة، حيث ردت الوزيرة 190 ألف جنيه، كما رد حوالي 15 مسئولا آخرين المبالغ المستولى عليها.

 وكتبت الوطن "الاموال العامة: تورط ناهد في الاستيلاء على 40 مليون جنيه"، وأشارت المصري اليوم للخبر بعنوان "تورط وزيرة سابقة و 20 آخرين في الاستيلاء على 40 مليون جنيه"، وكتبت اليوم السابع "ناهد العشري متهمة بالاستيلاء على المال العام"، في الوقت الذي أشارت فيه الاهرام إلى تورط الوزير السابق كمال أبو عيطة في الواقعة، ونشرت الخبر بعنوان "تورط أبو عيطة والعشري في الاستيلاء على 40 مليون جنيه".

ونشرت المصري اليوم والأهرام عن توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، ممثلة عن الحكومة المصرية، اليوم السبت، على اتفاقية تحصل مصر بموجبها على مليار دولار من البنك الدولي، كشريحة أولى قرض الـ 3  مليار دولار، الذي وافق عليه المجلس، وكتبت المصري اليوم في هذا الصدد "الحكومة توقع اليوم رسميًا قرض المليار دولار مع البنك الدولي"، فيما كتبت الأهرام "اليوم توقيع أول شريحة من قرض البنك الدولي".

 

وأشارت الوطن في صفحتها الأولى إلى "التسليح يفجر الجماعة الإرهابية إلى 3 أجنحة"، حيث ذكرت نقلًا عن مصادر قريبة الصلة بجماعة الإخوان المسلمين، أن قضية "التسليح" هي السبب في أزمة الإخوان الاخيرة، التي ادت لانقسامات داخل الجماعة في الداخل والخارج، بعد تمسك مكتب الإرشاد الجديد الذي يدير التحركات داخل مصر بفكرة العنف المسلح، ما رفضته القيادات في الخارج، خوفًا من ردود فعل الغرب، في الوقت الذي نشأ فيه تيار ثالث، أطلق على نفسه "ضمير الإخوان"، يدعم فكرة التصعيد في الشارع دون حمل سلاح وإراقة دماء، ودون تقديم تنازلات للسلطة الحالية.

 

وأبرزت الشروق خبر "اتفاق تركي اسرائيلي على التطبيع.. وتل أبيب: لن نرفع الحصار عن غزة"، حيث أشارت إلى توصل إسرائيل وتركيا إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، التي تدهورت بعد هجوم إسرائيلي على سفينة تركية، كانت ضمن أسطول ينقل مساعدات إنسانية لغزة في 2010، على أن تدفع إسرائيل تعويضات عن ضحايا السفينة، وعودة السفراء، وبدء مباحثات حول تصدير الغاز الإسرائيلي لـ تركيا، وأضافت الجريدة أن مصادر سياسية إسرائيلية أكدت أن إسرائيل لن ترفع الحصار المفروض على غزة في أي اتفاق على تطبيع العلاقات مع تركيا، مشيرة إلى أنه إذا أصرت تركيا على رفع الحصار كبند من بنود الاتفاق، لن يتم التوصل إلى اي تسويى بين البلدين.

وكتبت اليوم السابع في صفحتها الأولى عن "كارت أحمر لـ 75 % من المحافظين"، مشيرة إلى تنفيذ حركة المحافظين الجديدة خلال الأيام المقبلة، والتي ستشمل 14 محافظًا على الأقل، بينهم محافظي الجيزة والبحيرة والشرقية والمنوفية وسوهاج وأسيوط والمنيا والوادي الجديد وكفر الشيخ وأسوان والوادي الجديد وبني سويف والفيوم ودمياط، مع الإبقاء على محافظي القاهرة وشمال وجنوب سيناء.

كما أشارت الجريدة إلى ترشيح سيدتين لتولي محافظات، هن الدكتورة جيهان عبد الرحمن، نائب محافظ القاهرة، والدكتورة سعاد الخولي، نائب محافظ الإسكندرية، ولاتي تولت المنصب مؤقتًا بعد استقالة هاني المسيري.

وكتبت الشروق في صفحتها الثانية "مصادر بالتعليم العالي: انتخابات الاتحادات الطلابية أجريت بـ لائحة قنديل"، حيث نقلت عن مصادر مسئولة بوزارة التعليم العالي، عن أن اللائحة التنفيذية  التي أصدرها رئيس الوزراء الأسبق هشام قنديل، في 2013، والتي استحدثت مادة تشكيل اتحاد طلاب مصر، سارية وسليمة،  وأكدت مصارد قانونية أنها قانونية وشرعية، ولا يجوز الطعن عليها، بعد تقدم بعض المرشحين الخاسرين على مقعدي رئيس اتحاد الطلاب ونائبه بطعون، مستندة إلى أنه لا يوجد كيان يدعي اتحاد طلاب مصر في القانون.

 وكتبت اليوم السابع، في صفحتها الثانية عن "إحالة 89 موظفًا حكوميًا، بقطاعات الصرف الصحي ومياه الشرب والمحليات والإسكان، لاتهامهم باختلاس المال العام وتلقي رشوة، كما نشرت الجريدة في الصفحة الثالثة "التقارير الطبية للكتاتني"، القيادي الإخواني، ورئيس مجلس الشعب لدورة 2012، المحتجز حاليًا بعنبر المعتقلين بمستشفى المنيل. وأشارت الجريدة إلى أن الكتاتني يعاني من دهون على الكبد، وتضخم في البروستاتا، فضلًا عن تعرضه لنزيف من الأنف عدة مرات، ونظرًا لمعاناته كل هذه الأمراض عزف عن الأكل بشكل طبيعي، ما تسبب في نقص حاد في وزنه، وأكدت التقارير المبدئية بأن حالته الصحية الآن تحسنت وأصبحت مستقرة، ما يمكن من نقله إلى السجن مرة آخرى.

 

وعن أخبار الإضرابات، نشرت الوطن في صفحتها الثانية عن إعلان العمال الحاصلون على أحكام قضائية بالعودة لشركة مصر شبين للغزل عن تنظيمهم تظاهرة اليوم أمام مبنى محافظة المنوفية، لمطالبة المحافظ بإنهاء مشكلتهم، في الوقت الذي استمر فيه إضراب عمال المصنع، وفي السياق ذاته، استمر إضراب عمال شركة بتروتريد، مطالبين برحيل مجلس الإدارة، بعد بعد وصول تهديدات لهم من الغدارة بتحويل عدد جديد منهم للتحقيق، وكشفت الوطن في صفحتها الثالثة عن تشكيل جهاز الكسب غير المشروع لجانًا من خبراء وزارة العدل والشهر العقاري، لفحص ممتلكات وثروات رجل الأعمال الهارب حسين سالم، والتأكد من أنها لا تتجاوز الـ 8 مليارات، للبت في طلب التصالح الذي قدمه محاميه، بتنازل سالم عن 75 % من ثروته للدولة، أي ما يعادل 5 مليار جنيه.

 ونشرت الوطن في صفحتها السادسة  خبرًا بعنوان "غرفة صناعة الإعلام: إجراءات حاسمة ضد الفضائيات المخالفة لـ مدونة السلوك الإعلامي"، نشرت فيه دعوة مجلس إدارة غرفة صناعة الإعلام المرئي والمسموع لمديري القنوات الفضائية لاعتبار مدونة السلوك الإعلامي الجديدة، والموقعة من نقابة الصحفيين واتحاد الإذاعة والتليفزيون ونقابة الإعلاميين- تحت التأسيس- والهيئة العامة للاستعلامات وغلافة صناعة الإعلام، جزءًا من السياسة التحريرية للقنوات، وتعميمها على جميع مقدمي البرامج للالتزام بها، ومطالبة إدارات القنوات الفضائية باتخاذ الإجراءات الحاسمة والفورية تجاه كل من يخالف بندًا من بنود المدونة، بما يحمي حقوق المشاهدين وقيم المجتمع ويحفظ احترام القنوات، بعد اجتماع مجلس إدارة الغرفة الذي عقده مساء أمس الاول، لمناقشة ما شهدته الساحة الإعلامية من ممارسات وأداء ابتعد عن المهنية وخرج عم مواثيق الشرف الأخلاقية، كما أعرب المجلس عن رفضه كل المهاترات والملاسنات التي تبادلها بعض مقدمي البرامج، وآثار استياءً واسعًا، مدينًا انتهاك الحياة الخاصة للمواطنين والشخصيات العامة، والخوض في أعراضهم أو شرفهم أو إساءة لسمعتهم أو تشهير بهم.

ونشرت الشروق في صفحتها الرابعة "دعم الدولة بلا أجندة تشريعية ويريد فرض الوصاية على الساحة"، حيث قال العميد علاء عابد، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، أن الحزب لن يشارك في أي ائتلافات في البرلمان، معتبرًا أنها أشكال غير دستورية ستجعل البرلمان يدار بالطريقة القديمة التي اعتادها الشعب في برلمانات ما قبل الثورة، واصفًا ائتلاف دعم الدولة المصرية بأنه لا يمتلك أجندة تشريعية واضحة، ويريد فرض الوصاية على الساحة منذ اليوم الاول، كما اكد أن حزبه سيمثل مصالح الشعب، بإقرار تشريعات من شأنها خدمة الدولة والمواطن، وتحسين وضع الاقتصاد والعدالة الاجتماعية للمواطنين، فضلًا عن قوانين آخرى متعلقة بملف العدالة الانتقالية.

 

ونشرت اليوم السابع في صفحتها الثامنة حوارًا مع رجل الأعمال نجيب ساويرس، مؤسس حزب المصريين الأحرار، قال فيه بأن حزبه تم التعامل معه بكل الوسائل المشروعة وغير المشروعة في المرحلة الثانية من انتخابات مجلس النواب، للحد من النجاح الذي حققه في المرحلة الأولي، كما تم القبض على عدد من المرشحين وأنصارهم بتهم وصفها بـ"الواهية"، والإفراج عنهم بعد الانتخابات، متهمًا الأمن بالتدخل لإسقاط مرشحين بعينهم، وتجييش القوة الامنية لصالح مرشحي حزب بعينه، مرجعًا السبب لاحتمالية عم رغبتهم في وجود كتلة في البرلمان يمكن ان تعوق شيء يريدون تمريره، مشيرًا إلى أن مثل  هذه التصرفات "هتودي البلد في داهية"، لأنها تقضي على العملية الديمقراطية، ووجه لهم نفس النقد الذي وجه لجماعة الغخوان المسلمين إبان توليهم حكم البلاد بأنهم "خرفان وليهم مرشد"، كما انتقد ساويرس محمد بدران، مؤسس حزب مستقبل وطن، وعلق على وصف الثاني له بأنه "شخصية غير مفهومة" بأن العكس هو الصحيح، مؤكدًا انه رجل له تاريخ وعمل معروف، كما قال ساويرس لـ بدران نعليقًا على تصريحه بانه يريد أن يكون رئيس وزراء بـ "بالراحة شوية"، وأشار رجل الأعمال إلى احتمالية تراجع خلفية الرئيس السيسي، بسبب رغبة البعض في رؤية الثمار والنتائج  بسرعة، مضيفًا بانه هنالك رسائل معينة "تزعل الناس"، مثل التضييق على حرية الإعلام، والتدخلات في السياسة، وقرارات المنع من السفر، وقانون التظاهر، الذي نصح بإعادة مناقشتة، والعفو عن كل المحبوسين على خلفيته.

كما نشرت اليوم السابع خبرًا في صفحتها الرابعة بعنوان "وزير الداخلية لليوم السابع: 25 يناير هيبقى كويس وكل حاجة معمول حسابها"، ذكر فيه اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية، أن الدولة وأجهزتها مستعدة لتأمين احتفالات رأس السنة وأعياد الميلاد وذكري ثورة يناير، مضيفًا "25 يناير هتبقى كويسة جدًا ومفيش حاجة، واللي عايز يحشد يحشد كل حاجة معمول حسابها، كما علق الوزير على تجاوزات ضباط الشرطة قائلًا "الوزارة لا تتجاهل أي شكاوى من هذا النوع وتحقق فيها على الفور.

التعليقات
press-day.png