رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

وزير الري: الدراسة المائية بشأن مخاطر سد النهضة تنتهى أواخر 2016.. ونشعر بالقلق

سد النهضة
سد النهضة
قال وزير الري والموارد المائية الدكتور حسام مغازي، إن الدراسة المائية بشأن مخاطر سد النهضة ستنتهى أواخر 2016، مشيرا إلى أن مصر والسودان وإثيوبيا اتفقت على الالتزام بنتائج الدراسات التى يتم إعدادها بشأن مخاطر سد النهضة.
 
وأكد وزير الري، فى حوار له ببرنامج يحدث فى مصراليوم، على أن وثيقة إعلان المبادئ التى وقعها الرئيس السيسي هي أخطر وأهم وثيقة لآلية عمل سد النهضة، وأن مصر تشعر بالقلق بالفعل تجاه السد ولكن ليس بالخطر.
 
وأوضح مغازي أنه أكد لوزير الري الاثيوبي قلق مصر من توقيت إعلان إعادة مجرى النيل إلى مساره الطبيعي، إلا أن اوزير الاثيوبي أجاب أنه لم يعلم شيء عن اعلان ذلك الخبر، وانه سيهتم بذلك الموضوع .
 
وقال مغازى أن اثيوبيا لديها خطة طموحة منذ الستينات لتوليد الكهرباء عن طريق السدود، لافتا الى ان دول حوض النيل تعتمد على مياه اﻷمطار فى استخدامها بنسبة 99%، مؤكدا على ان مصر ليست ضد التنمية فى دول حوض النيل .
 
وكشف وزير الري ان مصر لم تعط أزمة سد النهضة الاهتمام الكافي قبل يونيو 2014 بسبب عدم الاستقرار الذى شهدته البلاد وكانت النتيجة ان إثيوبيا غيرت سعة تخزين سد النهضة من 14 مليار متر مكعب إلى 74 مليار عقب ثورة 25 يناير.
 
وفي سؤال عن المليون ونصف مليون فدان، قال مغازى ان 88.5% من المشروع تعتمد على الري بالمياه الجوفية، موضحا أنه سيتم الانتهاء من المشروع قبل نهاية 2016، وأكد مغازى انه سيتم خفض قيمة فائدة الاقساط في مشروع المليون ونصف المليون فدان عن 6% بناء على توجيهات الرئيس السيسي.
التعليقات
press-day.png