رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

النور: ازدراء الأديان والإساءة لها خطر على المجتمع.. وقوة الحزب التصويتية لم تتأثر بـ"الهجمة الإعلامية

أشرف ثابت نائب رئيس حزب النور
أشرف ثابت نائب رئيس حزب النور
النور: نرفض الخدمة المدنية ولكن به الكثير من الجوانب الإيجابية ويمكن تعديله.. ولا نريد إرباك الجهاز الإداري للدولة
 
النور: رفضنا المشاركة بشكل قطعي في اعتصامي رابعة والنهضة.. وغير صحيح أن قيادات بالحزب كانت ضد ثورة 30 يونيو
 
قال أشرف ثابت نائب رئيس حزب النور، إن الحزب حصل على ما يقرب من 30% من الأصوات في قطاع غرب الدلتا، مؤكدا أن قوة الحزب التصويتية في الشارع المصري لم تتأثر رغم الهجمة الإعلامية على الحزب غير المتكافئة في العديد من وسائل الإعلام أثناء الانتخابات البرلمانية.
وأضاف ثابت خلال حواره للحياة اليوم، مع الإعلامية لبنى عسل، أن حزب النور أيضا خاض الانتخابات البرلمانية الأخيرة وسط مال سياسي ضخم وشراء ناخبين، وضعف تمثيل الحزب داخل مجلس النواب ليس معناه انخفاض شعبيته في الشارع.
وأكد نائب رئيس حزب النور أن هناك عوامل مثل العصبيات والمالي السياسي تؤثر في عدد المقاعد، وإن المقاعد الفردية بمجلس النواب حصل عليها أصحاب المال السياسي والعصبيات، وأن حزب النور يستحق الحصول على مقاعد أكثر مما حصل عليه في مجلس النواب، لكن الحزب يمر بظروف غير طبيعية ولم يمر على إنشاؤه سوى 4 سنوات ورغم ذلك له ممثلين في مجلس النواب.
وتعليقا على الدعوات لوقف حزب النور، قال المهندس أشرف ثابت نائب رئيس الحزب إننا نريد مصلحة المواطن المصري والحفاظ على الدولة المصرية وهو الأهم لدينا من عدد مقاعدنا في البرلمان، مؤكدا أن حالة من الإحباط أصابت التيار السلفي.
وأوضح: "عزوف التيار السلفي عن العمل السياسي خطر على المجتمع المصري.. الشباب السلفي قبل 25 يناير كانوا يتعرضون للظلم والاضطهاد والاستبداد والاعتقال"، مشيرا إلى أن هناك تهم يتم إلصاقها بقيادات حزب النور ولا تمت للحقيقة بصلة مما يؤثر على صورة الحزب في المجتمع.
وتعقيبا على ائتلاف "دعم مصر"، قال نائب رئيس حزب النور إن التكتلات والائتلافات داخل مجلس النواب لم تتضح قوتها حتى الآن، وأن هناك محاولات لإقصاء أكثر من 100 نائب من ائتلاف دعم مصر داخل مجلس النواب.
وحول موقف الحزب من ائتلاف دعم مصر، أوضح ثابت أن موقف حزب النور على خط واحد من ائتلاف دعم مصر والوفد ومستقبل وطن والمصريين الأحرار أو أعضاء مستقلين تبعا لما تفرضه المصلحة العامة لمصر والوطن، مؤكدا أن الحزب ليس لديه خصومة سياسية مع أي من الائتلافات أو الأحزاب داخل مجلس النواب.
وتابع: نواب الحزب داخل المجلس يهدفون لعمل برلماني متميز لمصلحة مصر والمواطنين، وحول موقفهم من قانون الخدمة المدنية، أوضح أنهم رافضين للقانون ولديهم تحفظات عليه لكن برؤية متوازنة بحيث أنهم لا نريد إرباك الجهاز الإداري للدولة، مشيرا إلى أن القانون به الكثير من الجوانب الإيجابية ومن الممكن إدخال التعديلات عليه.
وحول المواقف والتصريحات السلبية التي نسبت لحزب النور واتسمت بالتشدد، أوضح أشرف ثابت أنه للأسف الحزب يتحمل كافة التصريحات السلبية التي تصدر عن التيار السلفي، مضيفا "أطالب محاسبتنا فقط على ما يصدر من قيادات الحزب وليس كل التيار السلفي في مصر".
وأكد نائب رئيس حزب النور، أنه غير صحيح أن هناك قيادات في الحزب كانت ضد ثورة 30 يونيو، وإنما كان مؤيدا بكامل هيئته لتلك الثورة، متابعا: "حزب النور رفض المشاركة بشكل قطعي في اعتصامي رابعة والنهضة، ووجهنا التصالح فقط لقيادات الإخوان قبل ثورة 30 يونيو.. مشيرا إلى أنهم دعوا الرئيس الأسبق مرسي والإخوان لإجراء انتخابات مبكرة".
وتعليقا على حبس إسلام البحيري وفاطمة ناعوت بتهمة ازدراء الأديان، قال أشرف ثابت إنه لا تعليق على أحكام القضاء وترك المجال مفتوح أمام ازدراء الأديان والإساءة لها خطر شديد على المجتمع.
 
التعليقات
press-day.png