رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

قوات مصرية تصل السعودية للمشاركة ضمن 20 دولة في «رعد الشمال» أكبر مناورة عسكرية عربية إسلامية (فيديو)

بثت قناة «الإخبارية السعودية» فيديو قصير عبر حسابها على «تويتر» للحظة وصول القوات المصرية المشاركة في مناورة «رعد الشمال» العسكرية في السعودية، التي تشارك فيها 20 دولة عربية وإسلامية.
وتأتي المناورة في وقت تشهد سوريا تطورات جديدة، خاصة مع تفاقم الوضع شمالا في ظل تقدم قوات بشار الأسد نحو مدينة حلب، الواقعة قرب الحدود التركية، وسيطرتها على مناطق قربها، إضافة إلى إرسال السعودية طائرات مقاتلة إلى قاعدة «انجرليك» الجوية التركية، ومشاركتها في ضربات ضد تنظيم «داعش»، وسط تحذيرات من روسيا، حليفة نظام الأسد، من تحركات المملكة، بينما قالت الأخيرة إنها مستعدة للمشاركة في أي عمليات تدخل بري في سوريا.  
وقالت وكالة الأنباء السعودية (واس) إن المملكة ستشهج، خلال الساعات القليلة القادمة وصول القوات المشاركة في التمرين العسكري الأهم والأكبر في تاريخ المنطقة (رعد الشمال)، في مدينة الملك خالد العسكرية بمدينة حفر الباطن.
وأضافت أن «التمرين يعد المناورة العسكرية الأكبر من حيث عدد الدول، إذ تشارك فيه 20 دولة عربية وإسلامية وصديقة، إضافة إلى قوات درع الجزيرة، وهذه الدول هي: المملكة العربية السعودية ، الإمارات العربية المتحدة، الأردن، البحرين،السنغال ، السودان، الكويت، المالديف، المغرب، باكستان، تشاد، تونس، جزر القمر، جيبوتي، سلطنة عمان، قطر، ماليزيا، مصر، موريتانيا، موريشيوس، إضافة إلى قوات درع الجزيرة».
ووفق «واس»، يشكل رعد الشمال، التمرين العسكري الأكبر من نوعه من حيث عدد الدول المشاركة، والعتاد العسكري النوعي من أسلحة ومعدات عسكرية متنوعة ومتطورة منها طائرات مقاتلة من طرازات مختلفة تعكس الطيف الكمي والنوعي الكبير الذي تتحلى به تلك القوات، فضلاً عن مشاركة واسعة من سلاح المدفعية و الدبابات و المشاة ومنظومات الدفاع الجوي، والقوات البحرية، في محاكاة لأعلى درجات التأهب القصوى.
واعتبرت الوكالة الرسمية السعودية أن مناورة «رعد الشمال» رسالة واضحة إلى أن المملكة وأشقاءها وإخوانها وأصدقاءها من الدول المشاركة تقف صفاً واحدًا لمواجهة كافة التحديات والحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة، إضافة إلى التأكيد على العديد من الأهداف التي تصب جميعها في دائرة الجاهزية التامة والحفاظ على أمن وسلم المنطقة والعالم.
 
 
 
 
 
التعليقات
press-day.png