رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بلال فضل ينعي علاء الديب بشعر جاهين: كان لي صديق وكان حبيب عمري .. خياله كل ما اقع يقوِّمني ..وكل ما اتبعتر يلملمني

"الأديب "علاء الديب
"الأديب "علاء الديب

نعى الكاتب بلال فضل الأديب علاء الديب بأبيات من شعر صلاح جاهين.. وقال بلال في نعي الديب«الأستاذ علاء الديب في أمان الله. في الجنة ونعيمها يا عم علاء، أحسن الله إليك زي ما أحسنت إلينا، سأظل على الدوام ممتنا لك وعاجزا عن شكرك ومشتاقا إليك.»

وعزا بلال فضل اسرة الكاتب الراحل قائلا «خالص العزاء لمدام عصمت وأحمد وسارة، وآسف جدا لأن الظروف منعتني من السلام الأخير».  خاتما عزاءه مطالبا بقراءة الفاتحة على روح الديب «الفاتحة أمانة والنبي».

وإلى ابيات جاهين التي استخدمها بلال لنعي الديب

 "كان لي صديق وكان حبيب عمري

هو اللي علِّمني المشيب بدري

حضرت مولد كل شعراية بيضا

عبرت سوالفه كما الشهاب تجري

كالأبجدية بالقلم الاردواز

بالشعر لابيض كان يعلمني

أستاذ.. تاريخ.. وفي التاريخ أستاذ

قابلته من عشرين سنة وكلِّمني

وأنا لسّه باحبي في الظلال

علِّمني مشية الرجال

ولحدّ هذا اليوم.. بيلهمني

وخياله كل ما اقع يقوِّمني

وكل ما اتبعتر يلملمني

وانهض وأقوم بأمل جديد

وبقلب أقوى من الحديد

وليد.. عجوز.. شايب.. حزين

وعمري عشرين سنة"*

وتوفي “الديب”، مساء الخميس، بأحد مستشفيات القاهرة والتي كان قد نقل إليها بعد إصابته بأزمة صحية في أول ديسمبر الماضي.

التعليقات
press-day.png