رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

نيابة أمن الدولة تنظر تجديد حبس إسماعيل الإسكندراني.. ومحاميه: سنطالب بإخلاء سبيله ولو بتدابير احترازية مثل «الظواهري»

إسماعيل الإسكندراني
إسماعيل الإسكندراني

تنظر اليوم نيابة أمن الدولة العليا، جلسة تجديد حبس الباحث إسماعيل الإسكندراني، في القضية رقم 569 لسنة 2015، حيث وجهت النيابة له  تهم الانتماء إلى جماعة محظورة أسست خلافًا لأحكام القانون، والترويج لأفكارها، وبث أخبار وبيانات كاذبة عن اﻷوضاع في سيناء.

وقال حازم محمد، المحامي بالشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، وأحد أعضاء هيئة الدفاع عن الإسكندراني، إن «المحامين متواجدين الآن أمام مبنى نيابة أمن الدولة العليا، في انتظار ورود كشف أسماء المحتجزين، للتأكد من حضور الإسكندراني».

وأضاف محمد أن «المحامين سيتقدمون بطلب جديد للنيابة لإخلاء سبيل الإسكندراني، بناء على أن له محل  إقامة، ولا يخشي من هربه، أو العبث بالأدلة التي بحوزة النيابة، خاصة وأن تهمته إشاعة وبث أخبار كاذبة».

وتابع حازم محمد أن «المحامين سيطالبوا أيضًا بإخلاء سبيله ولو بتدابير احترازية، مثلما حدث مع محمد الظواهري، المتهم بالانضام لجماعات تكفيرية، باتخاذ التدابير الاحترازية، والمنصوص عليه في المادة 201 من قانون الإجراءات الجنائية».

يذكر أن الصحفي إسماعيل الإسكندراني تم ضبطه في مطار الغردقة بعد عودته من الخارج، نوفمبر الماضي، وتم حبسه بقرار من النيابة 15 يوما على ذمة التحقيق، ويتواجد الآن بسجن مزرعة طرة. 

التعليقات
press-day.png