رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بالفيديو.. خال شاب قتلته الداخلية بقضية «ريجيني»: طالب لم يدخل السجن في حياته و«أخدوه من بيته 6 الصبح»

"الطالب الإيطالى "جوليو ريجيني
"الطالب الإيطالى "جوليو ريجيني

 قال محمد «خال إبراهيم فاروق»، أحد الشباب الذين قتلتهم الداخلية باعتباره عضو في عصابة «خطف الأجانب» المتهمة بـ قتل الطالب الإيطالى جوليو ريجيني، عن أن «إبراهيم ، طالب جامعي بيشتغل على عربية حماه، والناس دي أخدته 6 الصبح من بيته».

وقال في مداخلة مع الإعلامي وائل الإبراشي ببرنامج العاشرة مساء: «الناس دي أخدوه الساعة 6 الصبح، ومعندوش أي شبهة جنائية، وتم قتله الساعه 11 صباحًا، وتم إخبارنا الساعة واحدة بعد منتصف الليل، وماكناش عارفين أي حاجة».

وتابع خال القتيل: «الولد اتفرتك، ده كُفر ده مش عدل يا فندم حد يقولنا أي حاجة، دول قتلوهم كلهم طيب خلوا واحد بس يقول الحقيقة، اللّي خلي بتاع أوروبا مش مقتنع زي ما سيادتك بتقول هي الحكومة كده، وممكن بعد لمه أقفل معاك تيجي تاخدني».

وقال محمد: «معرفش أخدوا منين، ولكن حتى لو أخطأ مينفعش يتعمل معه كده، على الأقل كانوا يسيبوا واحد يقول الحقيقة، طيب يفهمونا يقولنا وزيرة مين اللّى إحنا نعرف عنها حاجة، إحنا ناس بياعة وأمه بتبيع سمك وشقيانيين وطالع عينا مينفعش كده ده مش عدل، دي عربية ميكروباص بتاعة حماه وهو كان شغل عليها والعربية أجرة وسليمة ولها سيرفيس، أمة ماتت كده بعد ما سمعت الخبر ده غير أنه ممكن بعد ما أقفل معاك الحكومة تيجى تاخدنى،  72 ساعة، ولحد دلوقتي ماحدش جيه سألنا أو فاهمنا كأنهم خرفان».

وأضاف: «إبراهيم طالب في أكاديمية القاهرة يا فندم وخريج سياحة وفنادق فوق العشرين سنة، وكان هيتجوز 20 يونيو القادم، وأي حد فى مدينة السلام أو حكومة السلام عارفة إن إبراهيم فاروق ده ملوش في أي حاجة، واحد مقتول على الأرض يا فندم إزاي هتقتل على الأرض ويترفع تاني في العربية، اللي بيتكلم مجنون والمستمع عقل، وإحنا ناس بياعة فاهمين بالبلدي كده ناس مرمية على الأرض، واترفعت فى العربية إزاي أنت ضرب من قدام طيب أضرب واحد فوق واحدة تحت موت واحد موت الثانى لكن سيبلنا واحد يقول الحقيقة لو أبننا أخطأ حاكموه، حبارة قتل 25 وحش من قواتنا المسلحة لما هرب منهم في المعادي مضربش عليه طلقة».

وتابع: «المشرحة قالت لنا أن الواد مضروب من مسافة 2 متر وربع طيب أنت قتلت اللّى قدم ليه؟، ورد محمد على اللواء أبو بكر عبد الكريم، قائلاً:العربية سليمة وورقها سليم ونمرها سليمة، لمه هي لها فيديوهات عندكم ومشتبه فيهم ليه مققبضوش على العربية قبل كده وروحتوا جبتوا الناس دي، وعاملين بحث جنائي وعاملين وعاملين يا فندم المنطق بيقول كده، طيب فى عسكري أتعور أو أى حد منهم مفيش حد منهم حصل له حاجه، إحنا عاوزين تقرير النيابة اللي تسبت براءة إبننا، إحنا محدش عاوز يفهمنا حاجة».

وقال خال القتيل: «إبراهيم كان ماشي مع خطيبته واتخنق مع أمين شرطة قبلها بأسبوع دى الحاجة الوحيدة اللّي عليه، وحتى لو عليه إيه مينفعش اللّي حصل لو أبننا، لو أخطاء حاكموا مش تقتلوا، وإبراهيم مدخلش السجن خالص».

 

 

 

 
التعليقات
press-day.png