رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

السناوي يحذر من «أشباح الدولة الفاشلة»: المراكز الأمريكية لن تتوانى عن إعداد «بدائل للنظام المصري»

عبد الله السناوي
عبد الله السناوي

الكاتب: إعادة التفكير في العلاقات مع النظام  يتردد في واشنطن وأوربا.. ودون اصلاحات حقيقية فإن كل شيء سوف يندفع لنهايته

 

 

حذر الكاتب الصحفي، د. عبد الله السناوي، من تحول مصر إلى "دولة فاشلة"، وأضاف في مقاله بجريدة الشروق:" إذا ما اتسعت الاضطرابات وضاقت الطاقة عن أى احتواء سياسى وتنامت الضغوطات الخارجية فمن غير المستبعد السيناريو الأكثر كارثية: «التحول إلى دولة فاشلة» يعجز اقتصادها عن تلبية أدنى مهامه ويفلت أمنها عن أية سيطرة وتعمها الاضطرابات دون قدرة على ضبطها".

ونقل السناوي عن مصدر دبلوماسي وصفه بـ"المخضرم" أن مراكز الأبحاث في الولايات المتحدة "لن تتوانى عن إعداد بدائي لنظام الحكم الحالي لتضعها أمام الإدارة الأمريكية المقبلة". مؤكداً أن الحديث عن إعادة التفكير جذريا في العلاقات بين واشنطن والنظام المصري، عبر صحيفة "نيويورك تايمز"، يتردد صداه بدرجة أقل أيضاً في الاتحاد الأوربي، معتبراً " التلويح بالعقوبات إشارة حمراء، أيا كانت مواقف الصحيفة التي دأبت على انتقاد الأوضاع المصرية بعد 30 يونيو".

وحول انتهاكات حقوق الإنسان ومقتل الطالب الإيطالي، جوليو ريجيني، كتب  السناوي:"أمام ما يشبه الإجماع فى «الميديا» الغربية والمنظمات الحقوقية الدولية ومراكز الأبحاث الكبرى فإن التفسير التآمرى ينكر الطبيعة العالمية لقيم حقوق الإنسان والحريات العامة ويتجاهل فى الوقت نفسه الانتهاكات التى أساءت إلى سمعة البلد بقسوة."، وحذر الكتاب من أنه:"ما لم تكن هناك إصلاحات حقيقية تستجيب لأنين مواطنيها وتؤسس لتوافقات صلبة فإن كل شىء سوف يندفع إلى نهاياته دون قدرة على تجنب أية كوارث محتملة تأخذ من البلد أمله فى مستقبله"، وأضاف:"مواجهة الحقائق أياً كانت قسوتها، أفضل ألف مرة من دفن الرؤوس في الرمال".

التعليقات
press-day.png