رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بيان لمجلس النواب: نرفض هجوم وسائل الإعلام علينا.. وتجاوز حدود حرية الرأي

علي عبد العال
علي عبد العال

 

قال مجلس النواب، اليوم الاثنين، إنه «يرفض قيام مجموعة من وسائل الإعلام المختلفة بتوجيه النقد إلى المجلس وأعضائه، مشيرا إلى أن ذلك خارج حدود القانون ويتجاوز حدود حرية الرأي والتعبير».

وقال المجلس، في بيان اليوم الاثنين، إنه «يوجد فرق كبير بين حرية النقد السياسي المباح والتعبير عن الرأي وحرية إبداء الأفكار من جانب، وبين السب والقذف وإهانة المؤسسات وصناعة الأزمات في الدولة من جانب آخر، مضيفاً أنه يوجد فرق كبير بين حرية الرأي والتعبير واستخدام تلك الحرية في تشويه وهدم صورة المؤسسات المنتخبة».

وأضاف المجلس: «لا يجب علينا أن ننسى أن النواب تحت هذه القبة ليسوا ممثلين لأشخاصهم، إنما ممثلين لمجموع الناخبين الذين انتخبوهم، وأن إهانة المجلس أو الحط من كرامته أو كرامة أعضائه إنما هو في حقيقته إهانة لسيادة الشعب ولمجموع الناخبين الذين أتوا بالنواب إلى مقاعدهم».

وأضاف البيان: «لقد قام مجلس النواب في لائحته الداخلية بإلزام نفسه وأعضائه -على الرغم من تمتعهم بحصانة دستورية من المساءلة عما يبدونه من آراء تتعلق بأداء الأعمال البرلمانية في المجلس- بضرورة احترام مؤسسات الدولة الدستورية ورموزها، واتخاذ ما يلزم للحفاظ على هيبة مؤسسات الدولة وكرامتها، سواء تحت قبة البرلمان أو خارجها».

وقال رئيس المجلس علي عبد العال، خلال الجلسة الصباحية اليوم، إن «رئيس الجمهورية والجيش تعرضوا لهجوم غير مبرر من قبل وسائل إعلام مختلفة»، مضيفا أن «الذي حمى هذه الدولة هو الجيش المصري، ولن يزايد أي أحد على الجيش أو الرئيس».

التعليقات
press-day.png