رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

الداخلية تكذّب تقرير «رويترز» عن احتجاز «ريجيني» قبل مقتله: غير صحيح.. ونحتفظ بحقنا القانوني

وزير الداخلية
وزير الداخلية

 

 

نفى مسئول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، صحة ما نشرته وكالة "رويترز"، وتناقلته بعض المواقع الإخبارية حول احتجاز الشرطة أو أي جهة سيادية أخرى للطالب الإيطالي "جوليو ريجيني" ونقله إلى أحد المقرات الشرطية.

وأكد المسئول، في تصريحات نشرتها وكالة أنباء "أونا"،  أن كل ما نشر في هذا الصدد ليس له أي أساس من الصحة، مشيرًا إلى أن وزارة الداخلية تحتفظ بحقها فى إتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه مروجي هذه الشائعات والأخبار الكاذبة.

وكانت قد ذكرت وكالة الأنباء البريطانية رويترز في تقريرًا نشرته عن احتجاز الشرطة المصرية للطالب الإيطالي جوليو ريجيني في يوم مقتله.

وكانت وكالة أنباء رويترز قد قالت، أمس الخميس،  إن مصادر بالشرطة والمخابرات قالت إن الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي عذب وقتل في مصر احتجزته الشرطة ثم نقلته إلى مجمع يديره جهاز الأمن الوطني في اليوم الذي اختفى فيه.

ونقلت الوكالة عن ستة مصادر من المخابرات والشرطة قولها إن "رجال شرطة بملابس مدنية اعتقلوا ريجيني قرب محطة مترو جمال عبد الناصر في وسط القاهرة مساء يوم 25 يناير في الذكرى الخامسة لثورة يناير حيث كانت إجراءات الأمن مشددة في القاهرة".

وقال أحد مصادر المخابرات إن ريجيني احتجز في قسم الأزبكية لمدة 30 دقيقة قبل نقله إلى مجمع للأمن الوطني في لاظوغلي.

 
 
 
 

 

التعليقات
press-day.png