رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

6 إبريل تدين عودة «زوار الفجر»: النظام يصفي الشباب الواقف أمام تفريطه في الأرض.. ولن نخضع لإرهاب السلطة

أرشيفية
أرشيفية
أدانت حركة شباب 6 إبريل، ما وصفته بـ"حملة الاعتقالات المسعورة" للشباب، معتبرة أنها كشفت عن "الوجه القبيح للنظام وأكاذيبه وفساده"، وأنها تقف أمام "تفريطه في أراضي وثروات البلاد مقابل الدعم المالي والسياسي من الأنظمة التي تدعمه".
وقالت الحركة في بيان لها، مساء اليوم، "يدين شباب 6 ابريل حملة الإعتقالات المسعورة التي يقوم بها أمن النظام  في محاولة لإجهاض تحركات يوم 25 ابريل الرافضة لبيع الأراضي المصرية ، تلك الحملة الأمنية الممنهجة التي تحدث خارج إطار القانون والتي طالت المئات من الشباب المصري على إختلاف إنتمائاتهم خلال ال 24 ساعة الماضية ".
وأضافت "لقد بات واضحاً للجميع أن النظام الحاكم يحاول تصفية الشباب والكيانات المنحازة للشعب وحقوقه والتي تكشف أكاذيبه وفساده ووجه القبيح وتقف أمام تفريطه في أراضي وثروات البلاد مقابل الدعم المالي والسياسي من الأنظمة التي تدعمه".
وتابع "يندد شباب 6 أبريل باعتقال الشباب المصري الرافض للتفريط في الأرض وتدين عودة زوار الفجر بهذا الشكل الفج كالعصابات التي تعمل خارج القانون وتطالب بالإفراج الفوري عن كل من تم إعتقاله وتحمل النظام الحاكم مسئولية سلامتهم".
وأكدت "الشباب لن يخضع لتهديدات وإرهاب النظام  وسنصعد بكل الطرق السلمية وسنتمر في مقاومة الفساد والإستبداد ولن نقبل التفريط فب ثروات البلاد ولا بيع أراضيها. ونؤكد أن غطاء الحراك السياسى هو السخط شعبى الواضح فى كل مصر لان النظام  الحاكم تجاوز كل الحدود الحمراء في مقابل الحفاظ على أركان حكمه المتهاوية".
وشددت على أن "التحرك الشعبي الرافض لبيع أرض الوطن مستمر وأصبح النزول يوم 25 ابريل واجب وطني على كل مصري ولن نهدأ ولن نصمت ولن نتوقف عن قول الحق في وجه نظام ديكتاتوري فاشي مستبد يفرط في أرض الوطن وثراوته".
 
التعليقات
press-day.png