رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

رسالة العمال للحكومة في عيدهم: نريد أجورًا عادلة وقانونًا للحريات النقابية.. ونرفض قانوني «السخرة المدنية» والتأمين الصحي

أرشيفية
أرشيفية

العمال : نرفض الفصل التعسفي وبيع مستشفيات التأمين الصحي وإغلاق وبيع المصانع وتشريد العاملين وقانون منع التظاهر

البيان: لن يكون على قمة نقاباتنا إلا من نختارهم بحرية.. ونطالب بسرعة سن قانون للحريات النقابية

 

 

أعلنت تنسيقية "تضامن" لرفض قانون الخدمة المدنية عن تنظيم وقفة احتجاجية، الثانية عشر ظهر الأحد المقبل، أمام نقابة الصحفيين، بالتزامن مع عيد العمال، لرفض كافة الممارسات المنحازه ضد العمال ومصالحهم، مؤكدين أنهم لم ولن يفرطوا في حق من حقوقهم، وسيعملوا بكل طاقتهم للحصول عليها.

وأعلن العمال، في بيان صدر اليوم الجمعة، حمل عنوان " صوت العمال طالع طالع.. من الشوارع والمصانع"، عن رفضهم لقانون الخدمة المدنيةـ الذي وصفوه بقانون "السخرة"، كما أعلنوا عن رفضهم لقانون التأمين الصحي، وقانون التنظيم النقابى، وقانون منع التظاهر،  مطالبين مجلس النواب بإقرار قوانين عادلةـ منها قانون العاملين المدنيين، وقانون العمل الموحد، وقانون الحريات النقابية.

وأكد العمال على استمرار مطالبتهم بأجور عادلة، ورفضهم التفاوت المقذع في الأجور، مطالبين بوضع حد أقصى للأجور، لا يتجاوز 30 ضعف الحد الأدنى، بالإضافة إلى رفضهم لشركات توظيف العمالة، التى لا تضمن حقوقهم في التثبيت أو  الأجور العادلة أو المعاملة المتساوية.

وجدد العمال رفضهم لبيع مستشفيات التامين الصحي وتشريد العاملين بها، ورفض تخسير وإغلاق وبيع المصانع، مطالبين بتنفيذ أحكام القضاء بإعادة فتح المصانع التي أغلقها من وصفهم البيان بـ"الفاسدون".

وأكد البيان العمالي على رفض كون أكثر من نصف عمال مصر من العمالة الغير منتظمة، بدون أمان وظيفى، وبدون رعايه صحية، وبدون رعاية اجتماعية، وبدون نقابات، مشيرًا إلى رفض العمال أن يكون على قمة نقاباتهم إلا من يتم اختيارهم  بحرية، مطالبين بسرعة سن قانون للحريات النقابية، يضمن لهم تأسيس وإدارة نقاباتهم بحرية ودون وصاية، مؤكين على حقهم بإصدار قانون العمل الموحد وقانون الحريات النقابية، اللذان أعدهما العمال وقدموهما  لمجلس النواب.

وفي سياق متصل، طالب العمال بزيادة المعاشات، على ألا تقل عن الحد الأدنى للأجور على أية حال، إلى جانب رفض الفصل التعسفي، الذي قال البيان أنه "سيف مسلط على رقاب العمال"، خاصة مع إدانة الدستور المصري له. 

 

التعليقات
press-day.png