رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

تفاصيل اشتباكات الشرطة وأهالي قرية العشي بالأقصر.. الأمن يقبض على العشرات والداخلية تنفي احتجاز ضباطها

وقعت اشتباكات بين أهالي والشرطة في قرية العشي بجنوب الأقصر في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت وبدأت الأزمة، حينما حاولت قوة أمنية إلقاء القبض على طفلين كانا يقودان دراجة نارية لعدم وجود رخصة قيادة معهما، وتطور الأمر إلى أنباء حول احتجاز الأهالي لـ 3 من الضباط وتهشيم 12سيارة تابعة للشرطة وإحراق سيارتين، وأطلقت الشرطة الرصاص في الهواء والغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.
وألقت قوات الأمن القبض على العديد من الأهالي في القرية وتم اقتيادهم لمركز شرطة الأقصر بعيدًا عن قسم طيبة وهم، أحمد حجازي علي، حجاج حجازي علي، علاء حجازي علي، سليم حجاج حجازي، يوسف علاء حجازي، أحمد مجدي هاشم، محمد صابر علي، جمال عبدالناصر، بدوي أحمد الضبع، عبدالعال أحمد الضبع، ياسر بدري حسان، خيري مرتضى، خالد محمد أبوالمجد، محمد خالد محمد.
 
كذلك موسى محود قناوي، علي فاروق عبدالجليل، ياسر محمود حنفي، عبدالرحمن خيري، رجب عربي علي، رمضان عربي علي، دياب رمضان عربي، إسلام خيري مرتضى، عربي رمضان عربي، وقامت القوات الخاصة التابعة للمديرية بفرض كردون أمني حول القرية بعد اشتباك مع قوة المركز التي حاولت تحرير ضباط الشرطة المحتجزين لدى الأهالي.
وقال شاهد عيان إن الشابين يبلغان من العمر 14 عامًا وهما طالبان بالمرحلة الاعدادية، وحاول أحد الضباط التحقق من هويتهم عند مركز القرية، وأصر على القبض عليهما لعدم حيازتهما لرخص قيادة، وهو ما استدعى قيام الأهالي من الجالسين على المقهى المجاور للواقعة بالتدخل لتهدئة الوضع وإنهاء الموقف، وتطور الأمر إلى حدوث مشادات بين قوة الشرطة والأهالي، وتطور الأمر إلى اشتباكات بينهما وتراشق بالحجارة مما تسبب في تكسير زجاج سيارة الشرطة.
وأضاف شاهد العيان أن الأهالي طاردوا القوة الأمنية إلى مدخل القرية، حتى تدخل أحد كبار القرية واستضاف الضابط بمنزله ليقوم بتهدئة الوضع، ثم حاصر الأهالي المنزل من ناحية، وقامت مديرية الأمن بإرسال تعزيزات أمنية إلى القرية، وفرض طوق أمني.
ونفى مسؤول مركز الإعلام الأمني صحة ما تداولته بعض المواقع الإخبارية بشأن احتجاز اثنين من ضباط الشرطة من قبل أهالي القرية.
وأضاف المسؤول في بيان صادر عن وزارة الداخلية اليوم السبت، أن حقيقة الواقعة تتمثل في أنه أثناء قيام قوة أمنية من وحدة مباحث مركز شرطة طيبة بالأقصر بفحص أحد البلاغات بقرية العشي دائرة المركز، تلاحظ للقوة مرور إحدى الدراجات النارية بدون لوحات معدنية يستقلها شخصان، فقامت القوة بضبطهما.
وأضاف أنه على إثر ذلك تجمع عدد من الأهالي وقاموا برشق القوات بالحجارة وإضرام النيران بسيارتين شرطة، مشيرًا إلى أنه تم على الفور انتقال الأجهزة الأمنية إلى محل الواقعة وتمت السيطرة على الموقف وتفريق المتجمعين.
 
التعليقات
press-day.png