رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

نيابة الإسكندرية تحقق في بلاغ يتهم فرقة «أطفال شوارع» بازدراء الدين الإسلامي

فرقة أطفال شوارع
فرقة أطفال شوارع

تباشر نيابة إستئناف الأسكندرية برئاسة المستشار سعيد عبد المحسن التحقيق في البلاغ المقدم من طارق محمود المحامي ضد ما يسموا فرقة "أطفال الشوارع" وحمل البلاغ رقم 2471 لسنة 2016 أتهمهم فيه بإزدراء الدين الإسلامي .

وقال "محمود"، في بلاغه بأنه تم تداول الأيام السابقة فيديو للمقدم ضدهم البلاغ على مواقع التواصل الإجتماعي وهم يرددون الشعائر الإسلامية بإستهانة وإزدراء وسخرية وتهكم على تلك الشعائر وتم ذلك بطريق القول والفعل على نحو ما هو موجود في الفيديو المتداول وهو ما يعد إزدراء للشعائر الدينية الإسلامية التي تمثل الدين الرسمي للدولة وإهانة سافرة لمشاعر المواطنين .

وأشار "محمود"، إلى أن هذا الفعل يعاقب عليه القانون وأرتكبته تلك المجموعة المقدم ضدهم البلاغ جميعاً وهي جريمة إزدراء الأديان المنصوص عليها في المادة 98 (و) من قانون العقوبات والتي نصت على أن يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر ولا تتجاوز 5 سنوات وبغرامة لا تقل عن 500 جنيه ولا تتجاوز 1000 جنيه ضد كل من أستغل الدين في الترويج بالقول أو بالكتابة أو بأي وسيلة أخرى بقصد إزدراء الأديان

وأضاف أن المقدم ضدهم البلاغ قد أنطبقت عليهم المادة 161 من قانون العقوبات أيضاً والتي تنص على أنه يعاقب بهذه العقوبة كل من قلد إحتفال ديني في مكان عمومي أو مجتمع عمومي بقصد السخرية من الأديان أو ليتفرج عليه الحضور . حيث أنهم قاموا بالسخرية والتهكم على الشعائر الإسلامية في مكان عام وتم تداول هذا المقطع بواسطتهم على مواقع التواصل الإجتماعي ومن ثم وجب عقابهم بالعقوبات السالف ذكرها .

وطالب طارق محمود في بلاغه بفتح تحقيق عاجل وفوري في وقائع البلاغ المقدم وإصدار أمر ضبط وإحضار للمقدم ضدهم البلاغ جميعاً وإستدعائهم من محبسهم للتحقيق معهم في الإتهامات الموجهة اليهم بإزدراء الدين الإسلامي ومنعهم من السفر لحين إنتهاء التحقيقات .

وأرفق محمود حافظة متضمنة إسطوانة مدمجة تثبت-بحسب قوله- إرتكاب المقدم ضدهم البلاغ جميعاً لجريمة إزدراء الدين الإسلامي . 

التعليقات
press-day.png