رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

نضال حتى النفس الأخير.. شاهندة مقلد فلاحة مصرية واجهت الإقطاع والسادات ومبارك والإخوان (بروفايل)

شاهندة مقلد
شاهندة مقلد

رحلت مساء اليوم الخميس المناضلة شاهندة مقلد عضوة المجلس القومي لحقوق الانسان عن عمر يناهز 78 عاما بعد صراع طويل مع المرض

ولدت مقلد في قرية كمشيش بمحافظة المنوفية وبدأت  مشوار طويل من قريتها التى كانت تحت  فترة الإقطاع وكفاحها مع زوجها صلاح حسين حتى اغتياله عام 1966  ثم استكملت حياتها بمفردها عندما قام الإقطاع باغتيال زوجها ليصبح اسمه منيرا في قائمة شهداء كمشيش.

مقلد والفلاحين

خاضت المناضلة  شاهندة مقلد  صراعا مريرا مع بقايا الإقطاع في مصر والذي لم تقض عليه إصلاحات الرئيس جمال عبد الناصر وتوزيع الأراضي على الفلاحين المحرومين من ملكية الأرض.

وقفت شاهندة مقلد إلى جانب هذه الإصلاحات وسياسة عبد الناصر عموما وركزت في صراعها مع الإقطاع على أسرة صلاح الفقي الذي يشترك اسمه مع اسم زوجها ورفيقها صلاح حسين.

وتطوّرت المواجهة بين أنصار الفلاحين والإقطاعين حيث انتهت باستشهاد صلاح حسين في عام 1966، فتوعدت بمواصلة نضال زوجها من أجل الفلاحين.

وبعد رحيل زوجها، كتب عليها أن تخوض الصراع بمفردها وتربي أبناءها الثلاثة في الوقت نفسه بإمكانيات مالية بسيطة وفي ظل ظروف صعبة وسلطة جائرة كانت غالباً ما تخضعها إلى الإقامة الجبرية أو السجن فى بعض الأحيان ولاسيما في عهد الرئيس أنور السادات.

وقالت مقلد  فى كتابها " أوراق كمشيش" منذ بداية حياتي أخترت طريقي ، فرغم تجاوزها العقد السابع من عمرها إلا أنها ظلت علي صمودها وصلابتها في مواقفها، فكلما زادت عليها المحن، ازدادت قوة وكبرياء حتي إنها واجهت خبر مقتل نجلها «وسيم» في روسيا – والذي لم تضع له التحقيقات نهاية حتي الآن  بصمود وقوة  وواجهت من قبل استشهاد زوجها المناضل السياسي صلاح حسين في حرب الاستنزاف بكل صلابة وقوة، امرأة مصرية من معدن خاص، كما تشبه حبات اللؤلؤ النادرة التي تحتاج إلي غواص ماهر حتي يمكنه اكتشافه.

سجنت شاهندة مقلد في عهد السادات مرتين بسبب مشاركتها في مظاهرة بحلوان والأخرى في اعتقالات سبتمبر قبل اغتيال السادات، كما شاركت في مظاهرات ضد نظام مبارك التي نظمتها حركة كفاية وحتى ثورة 25 يناير 2011، وأيضا الاحتجاجات ضد جماعة الإخوان في عهد مرسي.

وكان لمقلد دور كبير في ثورتي 25 يناير و30 يونيو وتم اختيارها عضو بالمجلس القومي لحقوق الإنسان منذ عام  2010 وحتي وفاتها.

التعليقات
press-day.png