رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

مها مكاوي تعتذر عن وقع لفظ «أنا عريانة بقالي سنتين ونص»: أقل من واقع مرير أعيش فيه منذ اختفاء أشرف زوجي

مها مكاوي
مها مكاوي

 

اعتذرت مها مكاوى، زوجة "أشرف شحاتة" المختفى قسريًا منذ أكثر من سنتين ونصف، عن جملة (أنا عريانه بقالي سنتين ونص من غير الزوج والسند والضهر المخطوف من الداخليه منذ أكثر من سنتين ونصف)، والتى قالتها عبر مداخلة تليفونية خلال برنامج مانشيت الذي يقدمه الإعلامي جابر القرموطي، على شاشة أون تي في قائلة: "ناس كتير بتلومني علي مداخلة برنامج مانشيت وفي منه لوم بعشم أن لما قولت كده، والحقيقه كلمة عريانه نزلت عليهم بقسوة لعظمة الكلمة".

وأضافت مكاوى، أمس الخميس، عبر حسابها على موقع التواصل الأجتماعى "الفيسبوك"، "أن من وجهت نظرها هذه الجملة أقل من واقع مرير تعيشه مع تجاهل تام من كل المسئولين وللعلم التجاهل ده بيأكد معلوماتي وبيعزز فكرتي بوجوده في أحدى السجون".

وأوضحت مكاوى، أنها تطالب للمرة الثانية والتى مازالت تكررها فى النداء بالكشف عن مكانه، مؤضحه أنها "مستمره في الدفاع عن حق جوزي وولادي ومازال أملي في رب العباد أن أشرف يفطر معنا في رمضان".

وأختتمت مكاوى، "باعتذر لكم من وقع الكلمه، لكن الكرب اللي أنا فيه أشد أنواع التعري". وكانت مكاوى قد قالت في مداخلة لها، أمس الخميس، خلال برنامج مانشيت الذي يقدمه الإعلامي جابر القرموطي، على شاشة أون تي في، إن الوضع كما هو عليه ولا معلومات عن زوجها غير أن المعلومات المؤكدة التي تمتلكها هي أنه محتجز باحد سجون وزارة الداخلية.

وتابعت: "من خلال القناة، باوجه نداء لمقابلة سيادة رئيس الجمهورية، طالما كل موضوع في البلد هو اللي بيباشره، خاصة انه قال المرأة المصرية هي أساس الموضوع".

وأضافت: "بطلب منه كرب أسرة انه يجبر بخاطري زي ما جبر بخاطر سيدة المنيا، أنا عريانة بقالي سنتين ونص، أنا لا أقل أهمية عن هذه السيدة، جوزي مخطوف في الداخلية بقاله سنتين ونص ومش قادرة أوصل لمسؤول يقولي أشرف شحاته فين".

وأكدت أيضًا للقرموطي: "أنا باختصار جدا عندي أمل، وأملي مازال موجود وكل يوم ثقتي في ربنا بتكون اكبر بكتير، خاصة بعد ظهور بعض الحالات خلال الأسبوع الماضي وتأكيد ناس إن أشرف في سجن العازولي. أتمنى إن الرئيس يوافق على مقابلتي."

التعليقات
press-day.png