رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

فيديو.. طبيبة مصرية بالسعودية تستغيث بالملك: الكفيل طردني من المسكن.. وصدر قرار بترحيلي لرفضي ممارسة اختصاص طب الأطفال

صورة من الفيديو
صورة من الفيديو

 

نشرت صفحة "الجالية المصرية بالسعودية" عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، مقطعًا مصورًا لطبيبة مصرية تدعى أسماء عبد الفتاح كامل، تستغيث بالملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز، بعدما صدر لها قرارا بالترحيل من البلاد وتهديد الكفيل لها بالسجن، بسبب رفضها العمل في تخصص طب الأطفال.

وقالت الطبيبة، عبر الفيديو، إن كفيلها طلب منها أن تمارس تخصص طب الأطفال بالرغم من أنها تحمل ترخيص طبيب عام، إلا أنها رفضت، فقام بمنعها من دخول المجمع الطبي، ورفع بصمتها إلى الجوازات السعودية.

وأشارت الطبيبة إلى أنها لجأت بعد ذلك إلى مكتب عمل منطقة "رأس تنورة"، إلا أن  الكفيل هددها بمنعها من العمل، وسحب ترخيصها وسجنها، وتستمر بعد ذلك رسائل تهديد لها من الكفيل، في الوقت الذي رفعت فيه دعوى قضائية ضده بالمحكمة الابتدائية بمنطقة الدمام بالسعودية.

وأضافت أنه تم استدعاء زوجها، بناءً على بلاغ مقدم من كفيلها، لتذهب الطبيبة إلى قسم شرطة "صفوة"، وتحرر محضرًا برقم 380 تطلب فيه الحماية من تعرض الكفيل لها، وخصوصًا بعدما طردها مع عائلتها من السكن الذي كانت تقيم به، إلا أنه تم إيقاف استكمال إجراءات المحضر نظرًا لسفر الكفيل.

وأضافت الطبيبة في الفيديو المسجل أن هذا الكفيل اعتدى بالضرب على طبيب آخر يعمل في نفس المجمع الطبي في وقت سابق، ولفق له تهمة السرقة أثناء إحضاره أغراضه قبل طرده من السكن.

 

وأشارت إلى أنه صدر بحقها قرارًا بالترحيل إلى بلادها بدون تحمل الدولة مصاريف نقلها، لتختم بقولها "سأتوجه بعد يوم إلى الرياض، من أجل نشر مظلمتي عبر جميع القنوات الرسمية التي يمكنني أن أقدم بها مظلمتي ويتم التحقيق فيها بما يرضي الله".

 

التعليقات
press-day.png