رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

نقيب المحامين: إخلاء سبيل محاميي أبو كبير ليس «صفقة» مع النيابة.. وتشويهنا سيواجه بـ«التأديب»

سامح عاشور
سامح عاشور

قال سامح عاشور، نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب، إنه يرفض «ما يردده البعض لتشويه كل إنجاز وإهدار كل قيمة يحاول تثبيتها أو ترسيخها، فيتحول إنجاز إخلاء سبيل زملاء لنا في أحداث أبو كبير إلى صفقة».

كانت قوات الشرطة ألقت القبض على 5 من محامي أبو كبير عقب اعتصامهم أمام مكتب وكيل نيابة بمقر محكمة أبوكبير الجزئية على أثر وقوع تعدي موظف على أحد المحامين ووقع مشاداة مع وكيل النيابة أثناء التقدم له بشكوى بشأن التضرر مما فعله الموظف. وقررت النيابة حبسهم 15 يومًا على ذمة التحقيق فيما أصدر النائب العام قراره المتقدم، وذلك قبل أن تقرر النيابة إخلاء سبيلهم.

وأضاف «عاشور»، فى بيان له، الخميس، أن «هذه المحاولات المكشوفة لابتلاع قيمة نقابة المحامين وقدر المحامين والتقليل من شأنهم افتئات غير مقبول، فلا علاقة مطلقا بين حقنا فى إخلاء سبيل أبنائنا المحامين المتهمين وبين إخلاء سبيل المتهمين في أحداث نادي طلخا التى قادت النقابة حملة قانونية لحماية ناديهم أدت إلى القبض على اربعين منهم، وتم تجديد حبسهم ثلاثة مرات».

وتساءل: «هل نحن نملك وصاية على النيابة العامة لكي نجبرها على استمرار حبس متهمين وجدت زملاء لكم وهم كثرة قدموا الدعم القانوني لهولاء المتهمين والصور والسيديهات وغيرها من أدله مصطنعة ضد زملائهم المحامين فخرجوا. كيف تقبلوا هذا التشويه وهذا الاسقاط؟».

واعتبر نقيب المحامين أن استجابة النيابة العامة لطلب إخلاء سبيل المحامين الخمسة «حق لنا أوفانا به النائب العام ولا يجوز إهداره أو تشويهه ليتحول حق زملائكم إلى صفقة في خصومة غير سوية، لأن هذا خلاف مريض ادعوا جميع السادة المحامين الى نبذه ونبذ مثل هذه المهاترات».

وقال «عاشور»: «هل يسعد المحامين استمرار حبس زملائهم؟ هل حبس زملائهم يمكن أن يقبل صفقة لحبس غيرهم؟ ما شأن النيابة العامة وهي الخصم الشريف الناجز للدعوة العمومية بين أمراض الخصومة التى تفشت بيننا؟»

وحذر «من أن أي تجاوز سوف ينال النقابة أو قيادتها أو ينال النيابة العامة أو قيادتها أو قضائنا سوف يواجه بحزم القانون وتقاليد المحاماة التى نظمت التأديب لكل تجاوز مهني منبوذ».

التعليقات
press-day.png