رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

علاء الأسواني: أعارض الديكتاتورية والحكم المستبد في مصر .. وأرفض سياسات أردوغان والإنقلاب العسكري في تركيا

علاء الأسواني
علاء الأسواني
 

الدولة تحاكم أحمد ناجي بتهمة خدش الحياء لأنه كتب بضعة أسطر فماذا نسمي الاعتقال وحبس الشباب والتعذيب

المسلسلات الرديئة من أدوات الديكتاوتورية للسيطرة.. والدول المستبدة تختلق معارك أخلاقية بغطاء ديني للتغطية علي القمع

 

قال الكاتب والروائي علاء الأسواني، أنه ضد الإنقلاب العسكري الذي حدث في تركيا ولكنه في الوقت نفسه لا يعتقد أن الرئيس رجب طيب أرودوجان شخص ديمقراطي ولكنه يستخدم الديمقراطية لتوطيد حكمه بدليل ممارساته التي أعقبت فشل الانقلاب، متسائلاً:"لماذا يتم إلقاء القبض علي القضاة مثلا، وشدد أنه برغم معارضته لأردوغان فهو ضد الأنقلاب التركي .

 وفي سياق  آخر انتقد "الأسواني"، خلال الندوة التي أقامها له حزب الدستور بالإٍسكندرية مساء الخميس، ما وصفه بالوضع المصري السيئ على مستوى الحريات ومحاربة الابداع منتقداً واقعة حبس الكاتب أحمد ناجي مضيفاً:"إذا كانت الدولة تحاكم أحمد ناجي بتهمة خدش الحياء لأنه كتب بضعة أسطر فماذا نسمي الأعتقال وحبس الشباب والتعذيب والانتهاكات اليومية فأحمد دومة محكوم عليه 30 سنة دون ان يفعل شئ فهذا خدش للحياء أكثر كثيرا مما فعله ناجي ".

 

وأوضح الأٍسواني" أن الدولة المستبدة تختلق معارك أخلاقية بغطاء ديني للتغطية علي القمع الذي تقوم به"

 

وواصل الأسواني، حديثه قائلاً:" علي الشباب قراءة التاريخ مؤكدا على أنه لو هناك تنظيم يمثل الثورة فهو حزب الدستور وأوضح أن قطاعات كبيرة من الشعب ستدرك أنه لا لقمة عيش بدون حرية .

 

فيما يخص الأدب تحدث الأسواني عن عدد من الاعمال الأدبية الرديئة والتي تم عرضها خلال شهر رمضان الماضي واصفاً اياها بدراما الصابون معتبرا انها تساهم بشكل كبير  في خفض مستوي وعي المصريين واستخدامها في المسلسلات هي أساليب ديكتاتورية للسيطرة علي العقول لكن الواقع أقوي وسينتصر في النهاية".

 

التعليقات
press-day.png