رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

نشرة أخبار الحريات: النيابة تطعن على اسئناف مالك عدلي .. وتهمة جديدة تعطل خروج إسلام خليل بعد دفع 50 ألف جنيه كفالة

شهد اليوم الخميس، تطورات جديدة في قضيتي المحامي الحقوقي مالك عدلي والناشط إسلام خليل، فبعد دقائق من قبول محكمة الجنايات استئناف عدلي على قرار حبسه في قضية تيران وصنافير، وقرارها إخلاء سبيله، طعنت النيابة على القرار وتم تحديد جلسة السبت المقبل لنظر الاسئناف، كما أحيل خليل لنيابة الرمل بالإسكندرية بتهمة الاعتداء على ضابط، وقررت النيابة احتجازه، وكان من المقرر ان يخرج بعد دفعة 50 ألف جنيه كفالة في قضية تيران وصنافير.

وقال مختار منير المحامي بؤسسة حرية الفكر والتعبير إن نيابة شبرا الخيمة قامت بالاستئناف على قرار إخلاء سبيل المحامي المعتقل مالك عدلي من محكمة جنايات بنها اليوم، وتم تحديد جلسة السبت المقبل لنظر الاستئناف.

وأِوضح منير لـ "البداية " أن استئناف النيابة مخالف لنص المادة 176 لقانون الإجراءات الجنائية حيث أن المادة لا تجيز الاستئناف على قرار إخلاء سبيل متهم ،حيث إنه نصت على الفقرة الأخيرة منها أن قرارات غرفة المشورة نهائية ولا يجوز استئنافها.

وقال المحامي الحقوقي خالد علي، مرشح الرئاسة الأسبق: "النيابة قامت باستئناف قرار إخلاء سبيل مالك وتحدد لنظره جلسة السبت القادم".

وأضاف: "مش فاهم ليه النيابة تصر على إجراء مخالف للقانون وهى تعلم تماماً أنه لا يجوز لها الاستئناف على هذا القرار، فمالك عدلى صدر قرار من النيابة باستمرار حبسه الإسبوع الماضى وقمنا باستئناف هذا القرار أمام محكمة الجنايات التى أصدرت قرارها اليوم بإخلاء سبيل مالك، ثم فوجئنا اليوم بالنيابة تستأنف على الاستئناف وهو ما يخالف نص المادة ١٦٧ إجراءات جنائية"، وقال المحامي سامح سمير: "أبسط قواعد الإجراءات الجنائية بتقول مفيش استئناف على إستئناف".

وقال نور خليل، شقيق الناشط إسلام خليل إنه تم ترحيل شقيقه إلى نيابة تاني رمل الجزئية متهمًا في المحضر رقم 20306-2016  بالمشاجرة والتعدي على ظابط شرطة، وذلك بعد تعرضه للاعتداء بالضرب بمواسير المياه من ضباط قسم الرمل ثان بالإسكندرية بمجرد وصوله إلى القسم، بعد ترحيله من السجن إلى مديرية أمن الإسكنرية، تمهيدا لاستكمال إجراءات إخلاء سبيله.

وقال نور لـ "البداية"، اليوم الخميس، إن شقيقه أصيب بجرح 25 سم في الأيد وجرح في الوجه ونزيف بالإضافة إلى جروح في الرأس وتورم بجسده، إلى جانب احتجازة بزنزانة الجنائيين بمفرده.

وأضاف نور أن إسلام يتم التنكيل به، خاصة وأنه قيل له في القسم: أنت اللي معمول عليك دوشة، ده أنت متوصي عليك من فوق ومش خارج من هنا، وأمرت النيابة لعرضه على  الطب الشرعي واحتجازه.

وكانت نيابة شرق الإسكندرية الكلية قررت، الأحد الماضي، إخلاء سبيل إسلام خليل بكفالة 50 ألف جنيه، في القضية رقم 8261 لسنة 2015 إداري رمل ثاني، المتهم فيها بالانضمام لجماعة محظورة، والتحريض على أعمال العنف المُضرة بالأمن العام، بعد 445 يومًا من حبسه احتياطيًا.

 
التعليقات
press-day.png