رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

حماس تختطف صحفي فلسطيني لنشره وثيقة عن توزيع مكتب «هنية» 25 ألف دولار من أموال الزكاة

اعتقلت أجهزة الأمن في غزة، الصحفي الفلسطيني محمد عثمان، وصادرت حاسوبه وهاتفه المحمول، واقتادته إلى جهة مجهولة. بحسب ما نشرت وكالة «سبوتنيك» الروسية.
وقالت هدى بارود، زوجة الصحفي عثمان، إن عناصر من جهاز الأمن الداخلي في غزة اعتقلت زوجها، دون إبداء الأسباب أو حتى توجيه تهم.
ويعمل عثمان مراسلاً لعدد من المواقع الإخبارية، وينشط في كتابة التحقيقات الاستقصائية، ونشر مؤخراً على صفحته على فيسبوك وثيقة موجّهة من مكتب رئيس الوزراء السابق إسماعيل هنية، إلى وكيل وزارة الأوقاف في غزة حسن الصيفي، يؤكد فيها توزيع مبلغ قيمته 25 ألف دولار من أموال الزكاة من خلال مكتب هنية، ويعتقد أن نشره لهذه الوثيقة هو السبب الرئيسي لاعتقاله.
 
وتسائل الصحفي بعد نشره للوثيقة التي روست باسم «مكتب رئيس الوزراء السابق»،  وهو منصب ليس له صفة حكومية: «هل يعتبر رئيس الوزراء السابق موظفاً حكومياً رفيعاً حتى اليوم؟، وهل مازال يخضع وكيل وزارة الاوقاف لأمر رئيس الوزراء السابق في غزة؟».
 
وأضاف: «كيف لمؤسسة حكومية أن تدفع أموال الزكاة ليوزّعها أشخاص لا دخل لهم بالحكومة؟». وتابع: « أين الرقابة على أموال الحكومة والزكاة التي تحصل عليها وزارة الأوقاف؟ وكيف تم توزيع الأموال؟ وبأي طريقة؟ ولمن؟ وأين؟».
 وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش قالت الثلاثاء الماضي، إن أجهزة الأمن الفلسطينية في الضفة الغربية وغزة تعتقل وتعتدي بالضرب على ناشطين يوجهون انتقادات للسلطات.
 
التعليقات
press-day.png