رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

وزير الصحة: لم نطلب من القوات المسلحة التدخل لحل أزمة «لبن الأطفال».. والمشكلة في جشع التجار

أحمد عماد الدين
أحمد عماد الدين

 قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، إن الوزارة لم تطلب من القوات المسلحة التدخل لحل الأزمة، لأنه لم تكن هناك أزمة من الأساس، مؤكدًا أن كل ما قامت به القوات المسلحة هو تدشين مشروع لاستيراد ألبان الأطفال وبيعها بسعر 30 جنيها لـ«العلبة» لكسر احتكار التجار.

 

وأضاف «عماد الدين» في مداخلة هاتفية لبرنامج «يحدث في مصر» الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية «إم بي سي مصر» اليوم الأحد، أنه لا توجد أزمة في توفير ألبان الأطفال، وإن الوزارة قامت باستيراد 15 مليون «علبة» ولها الحق في استيراد 6 ملايين آخرين، ما يكفي لسداد احتياجاتنا ويفيض.

 

وأشار إلى أن الوزارة كانت توفر «العلبة» مدعمة بسعر 5 جنيهات في الصيدليات، في الوقت الذي كانت فيه شركات الأدوية بطرحها بسعر 60 جنيها، ما دعى القوات المسلحة للتدخل والوقوف أمام غلاء التجار من خلال استيراد الألبان وبيعها بسعر 30 جنيها.

ولفت «عماد الدين» إلى أن المشكلة تكمن فيما أسماه بـ«جشع التجار» الذين استولوا على الألبان الموجودة بالمخازن، وبيعها لمحلات «الحلويات»، وفي وجهة نظري هذه مشكلة أمنية، لابد من التصدي لها. ما أوجب على الوزارة القيام بوضع يدها على كافة العبوات الموجودة بالمخازن، وإعطائها لمستحقيها من خلال «الكارت الذكي».

 

وأوضح وزير الصحة، أن الشروط المطلوبة لاستخراج الكارت الذكي، تتمثل في ذهاب الأم إلى أقرب وحدة رعاية صحية، والقيام بإعطاء بياناتها كاملة وبيانات أبنائها، واستخراج «الكارت».

التعليقات
press-day.png