رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

ليلة عن «تيران وصنافير».. «المصري الديمقراطي» يحتفي بالمدافعين عن الأرض الأربعاء: «أسرى اتفاقية الخفاء»

مالك عدلي وعمرو بدر وأحمد عبد الله  ومحمود السقا وفرقة أطفال شوارع
مالك عدلي وعمرو بدر وأحمد عبد الله ومحمود السقا وفرقة أطفال شوارع

ينظم الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، يوم الأربعاء المقبل، احتفالا مع المحامين والمناضلين الذين اعتقلوا خلال معركة الدفاع عن الأرض، مثل مالك عدلى، عمرو بدر، أحمد عبدالله، أطفال شوارع، محمد ممدوح، فتحي فراج، مينا ثابت، هيثم يوسف، معتز عوض، يوسف الشافعي، ناجي كامل، محمود جمال الدين، يحيي نجم، ياسر بدري، جوزيف سعيد، محمد صلاح علي، إسلام البدري، عبدالرحمن عادل لطفي، شريف الروبي، أحمد تمام، عدلي أحمد، عبدالرحمن زيدان، شادي التوارجي، أحمد الجمال.

وقال الحزب، في بيان، اليوم الإثنين، إنه سيكون يومًا للمطالبة بحرية من لازالوا في الحبس لدفاعهم عن مصرية الأرض مثل محمود السقا، وزيزو عبده، وهيثم محمدين، وحمدي قشطة، وسيد البنّا، وسيد جابر، وأحمد سالم، مضيفًا أنه سيكون يوم للتذكرة أن تيران وصنافير مصرية، وبأننا لن نفرط في أي قطعة من أرض مصر.

وأوضح الحزب، أن أبرمت الحكومة اتفاقية لإعادة ترسيم الحدود البحرية مع السعودية في ظل تعتيم على نصوص الاتفاقية، وعدم إعلان بنودها، وبعد أن حبست الحكومة كل معترضٍ على ما تم في الخفاء، وعلى التفريط في الأرض، وأصبح من يقول إن الأرض مصرية ملاحق أمنياً، ومن رفع أعلام السعودية كان آمناً، وبعد أن حكم القضاء ببطلان الاتفاقية وبمصرية الجزيرتين، وطعنت الحكومة على ذلك، وبعد كل تلك الجولات القانونية لفك أسر من اعتقلوا ظلماً لأنهم يحبون أرضهم، وعلى الجانب الآخر الجولات مستمرة لإسقاط الاتفاقية والحفاظ على الأرض.

ودعا الحزب، للمشاركة في الإحتفاء بكل من دافع عن مصرية تيران وصنافير، في السادسة من مساء الأربعاء 21 سبتمبر بمقر الحزب 5 أ شارع عبد السلام عارف "البستان سابقا".

 

التعليقات
press-day.png