رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

شقيق «أحمد ماهر»: قرر اتخاذ الإجراءات القانونية من محبسه ضد أحمد موسى بعد اتهامه بالتحريض على مظاهرات 11/11

أحمد ماهر
أحمد ماهر

 

استنكر مصطفى ماهر، شقيق أحمد ماهر، مؤسس حركة 6 إبريل، المحكوم عليه بـ3 سنوات سجن، ما ادعاه أحمد موسى، مقدم برنامج «على مسؤوليتي»، المذاع على فضائية «صدى البلد»، حول قيام شقيقه بالتحريض على التظاهر في 11 نوفمبر القادم، وعلق: «هيحرض إزاي يعني وهو محبوس».

وأكد مصطفى لـ«البداية»، أن شقيقه قرر فور علمه بالشائعات التي رددها «موسى» في محاولة لتشويهه، توكيل محامي من محبسه لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضده، لافتًا إلى أنه تواصل بالفعل مع المحامي طارق العوضي، الذي سيبدأ في تحريك بلاغ للنائب العام ضد أحمد موسى، إلى جانب جنحة سب وقذف.

يذكر أن الناشط السياسي ومؤسس حركة 6 إبريل أحمد ماهر سلم نفسه للسلطات في 30 نوفمبر 2013، بعد صدور أمر بضبطه وإحضاره، على خلفية اتهامه بالتحريض على التظاهر أمام «مجلس الشورى»، بعد أسبوع واحد من إقرار قانون التظاهر.

وعقب تسليمه نفسه، اتهمت النيابة «ماهر» في أحداث عنف أمام محكمة عابدين، والتظاهر بدون إذن أو إخطار السلطات المختصة، والاعتداء على قوات الأمن المكلفة بتأمين مقر محكمة عابدين وإحداث إصابات بهم، وتعطيل المواصلات وتكدير الأمن العام، وحكمت محكمة جنح عابدين عليه بالحبس ثلاث سنوات.

يذكر أن «ماهر» حصل على حكم آخر بالحبس ستة أشهر بدعوى الاعتداء على ضابط شرطة أثناء ترحيله إلى إحدى جلسات محاكمته، على الرغم من تأكيدات المحامين الذين تقدموا ببلاغات كشفوا فيها عن اعتداء الضباط على المحتجزين وليس العكس، وتم تخفيف الحكم في مايو الماضي إلى شهر واحد.

 
 
 
 

 

التعليقات
press-day.png