رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

ننفرد بنشر وثيقة لاجتماع مجلس الأمن عام 54 تؤكد مصرية «تيران وصنافير»: الجزر مملوكة حصريا لمصر وجزء لا يتجزأ منها

وثيقة جديدة تثبت مصرية تيران وصنافير
وثيقة جديدة تثبت مصرية تيران وصنافير

حصلت «البداية» على صورة من نص المادة 133 من اجتماع مجلس الأمن رقم 659 بتاريخ 15 فبراير لعام 1954، الذي سيتقدم به الدكتور محمد كامل، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد، وعضو هيئة الدفاع في قضية التنازل عن جزيرتي «تيران وصنافير»، للمحكمة الإدارية العليا، في جلستها اليوم لنظر طعن الحكومة على حكم القضاء الإداري، بإلغاء اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، والذي أكد على مصرية الجزيرتين.

ونصت المادة على أنه: «إذا كان صحيحًا أنه بعد قطع العلاقات بين مصر والإمبراطورية العثمانية أصبحت هذه الجزر مملوكة حصريًا لمصر، وأن دولة أخرى تمكنت من بدء مناقشات بشأن شغل الجزيرتين، وواقع الأمر أن هذه الدولة هي السعودية، وتم التوصل الى اتفاق بين ما يمكن أن أسميه ليس بالضم بل بالإشغال لهذه الجزر، والأهم من هذا الاعتراف بأنها تكون جزء لا يتجزأ من الأراضي المصرية».

وتستكمل الدائرة الأولى فحص الطعون بالمحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة، برئاسة المستشار أحمد الشاذلى نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم السبت، نظر طعن الحكومة على حكم القضاء الإداري، بإلغاء اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، والتأكيد على مصرية جزيرتي «تيران وصنافير».

واستمعت المحكمة في جلستها الأخيرة 8 أكتوبر، إلى مرافعة المحامي الحقوقي خالد علي أحد مقيمي الدعوة، والتي شهدت أيضًا تقديمه مستندات ومراسلات وكتب جديدة تؤكد مصرية الجزيرتين، سواء وثائق حربية أو دبلوماسية بين البلدين.

 

التعليقات
press-day.png