رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

قصص أطباء دفعوا حياتهم نتيجة الإصابة بالعدوى والثمن 19 جنيها.. والصحة ترفض الاعتراف

وزير الصحة ومني مينا
وزير الصحة ومني مينا

الأطباء تدعو أعضائها لحضور الطعن المقدم من الحكومة على حكم زيادة بدل العدوى الأحد القادم

 

نشرت نقابة الأطباء قصص لأطباء دفعوا حياتهم نتيجة الإصابة بالعدوى، مشيرة إلى ان منهم من ترك زوجته قبل أن تضع أبنه، ليرحل عن الحيا قبل أن يرى نجله، وكانت المفاجأة أن وزارة الصحة لم تعترف بإصابتهم . 

 

محمد سعد رحل قبل أن يرى وليده

لم يكن يعلم الدكتور محمد سعد أن شكة ابرة ستسبب فى نهاية حياته ليترك الدنيا دون ان ينظر إلى أبنه والذى تمت والدته عقب وفاته  بأسبوع واحد فقط, لينضم أسمه ضمن قائمة الأطباء الذين راحوا ضحية للإصابة بالعدوى أثناء عملهم بالمستشفيات.

محمد سعد هو طبيب شاب لم يتعد عمره 32 عاما يعمل جراحا بمستشفى الساحل التعليمي أصُيب بعدوى  قاتلة  نتيجة إصابته بفيروس في الدم. وبحسب ما قالته زوجته فإن الطبيب الشاب توفي بعد أن تدهورت حالته الصحية وراح في غيبوبة تامة تم على اثرها حجزه بمستشفى محمود التخصصى  حتى توفي في نوفمبر 2014. وأضافت"وبعد مرور عامين لم تحصل على معاش أو تعويض نتيجة اصابته بالعدوى أثناء عمله بل على العكس تحملت أيضا تكاليف علاجه"، وأكدت الزوجة أن وزارة الصحة رفضت الاعتراف بإصابته بالعدوى  أثناء عمله  أو صرف المعاش وقامت  بالتظلم بالوزارة لكن دون جدوى.

ولم يذكر أحدا الطبيب الشاب والذى راح ضحية تفانيه في عمله والقيام به على أكمل وجه بل على العكس  اشترطت وزارة الصحة والسكان  لصرف معاش للطبيب أن تتنازل أسرته عن مطالبتها بانه اصيب بعدوى أثناء عمله

 

 

ياسر البربري .. موت وعدم اعتراف

ولم يختلف الدكتور محمد سعد عن حالة الدكتور ياسر البربري والذي يبلغ من العمر 32 عاما وتوفي نتيجة إصابته بعدوى الجهاز التنفسي، والتى تسببت فى إصابته بمرض الالتهاب الرئوي.

ياسر البربري والذي فقد حياته نتيجة عدوى قاتلة من المرضى كان يعمل بمستشفى القناطر الخيرية العام

وكالعادة رفضت وزارة الصحة الاعتراف بأن الطبيب الشاب فقد حياته نتيجة إصابته بالعدوى أثناء عمله  رغم مطالبة أسرته ذلك .

العدوى التي يتقاضى الأطباء بدلا عن إصابتهم  بها لا يتعدى 19 جنية تعتبر هى المصدر الرئيسى فى وفاة العديد من الأطباء.

يأتي ذلك  مع تعنت الحكومة فى تنفيذ الحكم الصادر فى 28 نوفمبر 2015 والذي يقضي بزيادة بدل العدوى الى 1000 جنية .

وفى سياق متصل دعت النقابة العامة للأطباء أعضائها لحضور الطعن المقدم من الحكومة على حكم زيادة بدل العدوى يوم الأحد القادم والموافق 20 نوفمبر  2016  بمجلس الدولة

 

التعليقات
press-day.png