رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

أبو عرب يقارن بين الهجوم على الحريري بسبب لون «الكرافتة».. واحتفال مسؤولين بزفاف نجله أحمد موسى بعد استشهاد 11 مجندًا

تامر أبو عرب
تامر أبو عرب

قارن الإعلامي تامر أبو عرب بين مهاجمة متصلة للنائب هيثم الحريري بسبب لون رابطة العنق التي كان يرتديها أثناء ظهوره إحدى الفضائيات عقب هجوم إرهابي، وبين احتفال الإعلامي أحمد موسى بزفاف ابنته في حضور مسؤولين عقب حادث استشهاد 11 مجندا بسيناء.

وإلى نص ما كتبه تامر ابو عرب في حسابه على "فيس بوك" ،اليوم السبت:

بعد هجوم إرهابي في سينا النائب هيثم الحريري كان في أحد البرنامج وفيه واحدة كلفت نفسها وعملت مداخلة علشان تقوله عيب يا أستاذ هيثم تلبس كرافتة لونها فاتح وجنودنا لسة دمهم منشفش، فهيثم قال إنه مخدش باله لأنه جه من البرلمان على البرنامج وقدم اعتذار وقلع الكرافتة على الهوا.

افتكرت ده وأنا بشوف صور فرح بنت أحمد موسى اللي كان بعد أقل من ٢٤ ساعة من استشهاد ١١ من جنودنا في سينا وحاضره نخبة من "الوطنيين" بكرافتاتهم الرائعة وابتساماتهم العريضة.

طبعا حضور كل المدعوين كوم وحضور الوزراء والمسؤولين ورئيس البرلمان كوم تاني، وحضور كل دول كمان كوم وحضور المتحدث العسكري اللي نشر بنفسه بيان استشهاد جنودنا قبلها بساعات كوم لواحده.

كان ممكن الفرح يتأجل على فكرة، ولو لازم يتعمل كان ممكن يتعمل على الضيق، ولو متعملش على الضيق مفيش حاجة تلزم حد إنه يروح خصوصا الوزراء ورئيس البرلمان والمتحدث العسكري، ولو فيه حاجة تلزمهم يروحوا - معرفش إيه هي - كان ممكن يروحوا من غير ضحك وابتسامات واسعة، ولو لازم يضحكوا - معرفش ليه برضه - كان ممكن يعملوا كدة من غير ما يبصوا للكاميرات ويتصوروا، ولو التصوير إجباري والضحك إجباري كان ممكن مينشروش ده في جرايدهم بكل فخر

مش عارف الست اللي كلمت هيثم عشان لون كرافتته في برنامج كان بيتكلم فيه عن قضية جادة ممكن تعمل مداخلة تانية تقول للناس دي عيب وللا الحاجات دي بتستخدم للمزايدة علينا بس.

التعليقات
press-day.png