رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

«حريات الصحفيين» تتضامن مع مفيد فوزي والقعيد: اتهامهما بازدراء الأديان ارهاب لأصحاب الأقلام وتكريس لدعاوى التكفير

أكدت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، السبت، تضامنها الكامل مع الكاتبين الكبيرين، مفيد فوزي ويوسف القعيد، مشددة على أن الهجمة التي يتعرضان لها واتهامهما بازدراء الأديان لمجرد تعبيرهما عن رأيهما هو بمثابة عودة لعصور التفتيش في الضمائر وتكريس لدعاوى التكفير.
واعتبرت اللجنة، في بيان لها، اليوم السبت، أن العودة لاستخدام اتهامات ازدراء الأديان بحق الكتاب والصحفيين والمفكرين بناءً على آراء كتبوها، هي نوع من الترهيب سيدفع ثمنه الجميع.
 
وأشارت اللجنة إلى أن التفتيش في النصوص لتكفير أصحابها أو النيل منهم أو محاولة إسباغ القداسة على أشخاص أو أفكار واستخدام ذلك كأدوات لإرهاب أصحاب الأقلام عبر تحريك دعاوى قضائية ضدهم بتهم مطاطة، هو تكريس لأفكار الإرهاب وانتهاك صارخ للحريات العامة وفي القلب منها حرية التعبير.
 
وجددت اللجنة دعوتها لإعادة النظر في مادة ازدراء الأديان التي كانت سببًا في حبس العديد من الكُتاب والمفكرين، مؤكدة أن استخدامها بهذه الطريقة هو انتهاك صارخ لحرية الرأي والتعبير والتفكير، فالمجتمعات التي تشرعن التفتيش في الضمائر وتغلق الأبواب أمام محاولات النقد والاجتهاد تسلم نفسها للأفكار المتطرفة، وتؤسس لمنهج الإرهاب الفكري في التعامل مع المخالفين، وهو ما سيدفع ثمنه ليس أصحاب الرأي وحدهم ولكن المجتمع بكامله.

 

التعليقات
press-day.png