رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

«التحالف الشعبي»: العدل والكرامة والحرية والتنوير ودولة المواطنة الأسلحة اللازمة لمواجهة الإرهاب .. ونرفض تشويه محامية مفجِّر «البطرسية»

مدحت الزاهد
مدحت الزاهد

استنكرت لجنة الحريات بحزب التحالف الشعبي الاشتراكي ما عدَّته حملة متصاعدة لـ«لترسيخ دعائم نظام استبدادى بذريعة مواجهة الإرهاب، والتي شملت: حصار الأحزاب المعارضة، وتصفية النقابات المستقلة، والجمعيات الأهلية، وتشويه المنظمات والشخصيات الحقوقية، ومصادرة المجال العام وإغلاقه حصريًا على قوى المولاة.»، وخاصة بعد حادث تفجير الكنيسة البطرسية، صباح الأحد.

واستنكرت اللجنة ما وصفه بـ"محاولات إلهاء الناس عن خلل السياسات التي أفضت إلى هذه الجريمة البشعة بشن حملات تشويه استهدفت حزب التحالف الشعبي، واستهدفت المحامية ياسمين حسام الدين (التي دافعت عن المتهم بتفجير الكنيسة البطرسية خلال قضية اتهامه بالانتماء لجماعة الإخوان وحيازة أسلحة نارية عام 2014) ومحاولات إلصاق تهم كاذبة عن التمويل ودعم الإرهاب تشغل بها الرأي العام عن انحراف السياسات".

وأكدت لجنة حريات التحالف الشعبي رفضها ومقاومتها هذه التوجهات "التي تعيد في الواقع إنتاج الإرهاب"، وكذا التزام الحزب بشعارات العدل والكرامة والحرية والتنوير ودولة المواطنة التي قالت إنها "الأسلحة اللازمة لمواجهة الارهاب". 

كما شددت على ضرورة احترام القانون وحق المتهم، أيا كانت التهم الموجهة إليه في الدفاع، وهو حق أصيل ينسجم مع مبادئ القانون والدستور ومع قاعدة أن المتهم برئ حتى تثبت ادانته، مؤكدة تضامنها مع المحامية ياسمين حسام الدين، ورفضها لكل أشكال العدوان على الحريات.

 

 

التعليقات
press-day.png