رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بالأسماء.. انسحاب 23 شركة من مشاريع الطاقة المتجددة لإنتاج 4300 ميجاوات بسبب أزمة الدولار

رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة
رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة

قال الدكتور صلاح السبكي رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إن عدد الشركات التي انسحبت من مشروع تعريفة الطاقة المتجددة وصل إلى 23 شركة، موضحا أن أغلب الشركات المنسحبة حصلت على مستحقاتها كاملة، مؤكدًا أن تلك الانسحابات لن تؤثر على خطة الاعتماد على الطاقة المتجددة في مصر.

ووصلت القيمة الإجمالية لاستثمارات الشركات الأجنبية المنسحبة من المرحلة الأولى لمشروعات تعريفة الطاقة المتجددة إلى مليار دولار، بينما بلغت القدرات التي كان من المفترض توليدها 990 ميجاوات من إجمالى 4300 ميجاوات، تم طرحها في مشروعات التعريفة.

وتضم قائمة الشركات المنسحبة، 18 شركة، انسحبت من مشروعات الطاقة الشمسية بقدرات 740 ميجاوات، من إجمالي 2000 ميجاوات تم طرحها بمناطق غرب النيل والزعفرانة.

والشركات هي (O capital enrgy، وكايرو سولار فارم، وShames Egypt one، والسراج1 للطاقة الشمسية، وEnel green power، وNeon ، وinnovations، وNile solar power، وNubian، وSolaire direct ، وLekela ، وCanard group consortium، وDhamma، وAdenium، وBareeq ، وGulf new energy group، وSmart green، وARE).

كما لم يتوقف الأمر فقط على مشروعات الطاقة الشمسية، حسبما ذكرت "البورصة"، بل امتد ليشمل مشروعات طاقة الرياح، والتي شملت 5 شركات قررت الانسحاب، بقدرة 250 ميجاوات بمنطقة خليج السويس، وهى: ( Enel green power tefnut، وEnel green power SHU، وorascom، وNile wind solar، وMisr wind solar.).

وقالت وزارة الكهرباء، إنها ستطرح القدرات الشاغرة، والتي تم الانسحاب منها، على الشركات العالمية خلال الشهور المقبلة، لافتاً إلى أنه لا يحق لأي مستثمر مقاضاة الحكومة، خاصة وأنه لا يوجد أي اتفاقية، أو عقد تم توقيعه بين المنسحب والحكومة.

وأوضحت الوزارة أنه لم يتقدم أي مستثمر بطلب رسمي إلى هيئة الطاقة المتجددة، للاشتراك فى المرحلة الثانية من مشروعات التعريفة، وما زالت جميع الشركات فى مرحلة دراسة جدوى الاشتراك بالمشروعات.

وأضافت أنه بالنسبة للشركات الـ 9 التى وقعت اتفاقية شراء الطاقة "المرحلة الأولى"، فإنه جاري فحص ملفاتهم، ومدى استيفائهم للشروط، وتمكنهم من الإغلاق المالي لمشروعاتهم، وإلا سيتم سحب المشروعات منهم.

تضم قائمة الشركات التي وقعت اتفاقية المرحلة الأولى: إنفينتى سولار، وفاس، وسكاتك سولار، وماج، وديزرت تكنولوجي، و CTIP oil & gas، وELF المصرية الألمانية، وأرينا سولار، وتحالفwinnergy – Schneider.

وأعلن عدد من الشركات المشاركة في المشروع، عن أن السبب الرئيسي للانسحاب هو ضعف العوائد المتوقعة، بالإضافة إلى أزمة الدولار خاصة بالنسبة للشركات المصرية.

وكانت وزارة الكهرباءـ قد أعلنت في شهر سبتمبر الماضي، عن طرح المرحلة الثانية من مشروع تعريفة الطاقة المتجددة، بإجمالي قدرات تصل إلى 4300 ميجاوات، واستثمارات 6 مليارات دولار.

وبحسب اشتراطات مشروعات تعريفة شراء الطاقة المتجددة، تتولى كل شركة متأهلة إنشاء شركة خاصة بالمشروع، على أن تقوم بتقديم خطاب ضمان بقيمة 750 ألف دولار في بنوك محلية، و16.5 ألف جنيه للهيئة.

ويصل سعر شراء الطاقة الشمسية من المنازل نحو 102.8 قرش للكيلووات، فيما تصل تكلفة شراء الطاقة للمشروعات الكبرى 8.4 سنت للكيلووات، ويصل سعر شراء الكيلووات من طاقة الرياح إلى 7 سنتات من المشروعات.

التعليقات
press-day.png