رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

أسرة الراحل أحمد سيف تعلن إلغاء مسابقة «سيف للحريات» لهذا العام: قلة المتقدمين يفقد الجائزة معناها.. نأسف بشدة

المحامي الراحل أحمد سيف الإسلام
المحامي الراحل أحمد سيف الإسلام

قررت أسرة المحامي الراحل العظيم أحمد سيف الإسلام ولجنة التحكيم «جائزة أحمد سيف للحقوق والحريات»، إلغاء المسابقة لهذا العام، وذلك لقلة عدد الذين تقدموا لها، بما يفقد الجائزة معنا.

وقالت الأسرة ولجنة التحكيم في بيان، اليوم الإثنين: «اليوم ذكرى ميلاد سيف، وكان من المفترض أن نحيي الذكرى -كما فعلنا في العام الماضي-  بإعلان نتيجة مسابقة أحمد سيف البحثية وإقامة حفل لمنح «جائزة أحمد سيف للحقوق والحريات»، ولكن يؤسفنا بشدة أن نعلن عن قرار أسرة سيف ولجنة التحكيم إلغاء المسابقة لهذا العام، وذلك لقلة عدد الذين تقدموا لها، بما يفقد الجائزة معناها.

وأضاف البيان: «قرار إلغاء المسابقة كان صعبًا على الأسرة ولجنة التحكيم، خاصة أن السبب الأساسي لتأسيس الجائزة كان تشجيع الباحثين القانونيين والحقوقيين الشباب».

وأكدت أسرة سيف ولجنة التحكيم تحملهم مسؤولية هذا الإخفاق، قائلين: «لا نعتقد أن الساحة المصرية قد خلت فجأة بين العام الماضي والعام الحالي من الشباب النابهين، بل الأرجح أن تنظيمنا للمسابقة هذا العام قد شابه عيوب، من حيث شروطها أو ضمان وصول الإعلان إلى من نأمل أن يشاركوا فيها، ما أدى بنا إلى هذه النتيجة».

ووعدت الأسرة في بيانها، بأن تعلن خلال أسابيع قليلة عن إطلاق دورة جديدة للمسابقة نتلافى فيها ما ذكرناه من عيوب، ونعد بأن نبذل قصارى جهدنا لكي تنتظم المسابقة في السنوات التالية دون انقطاع.

يذكر أن المسابقة التي أطلقت العام الماضي،  تقدم جائزة تقديرية باسم أحمد سيف للحقوق الحريات لأفضل 3 أبحاث، وسيحصل الفائز الأول على جائزة مالية قدرها 10 آلاف جنيه، فيما تصدر الجائزة مطبوعة تحتوي جميع الأبحاث المقدمة.

التعليقات
press-day.png