رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

الطنطاوي: أكثر من 120 نائبًا انضموا لحملة «مش من حقكم» الرافضة لاتفاقية "تيران وصنافير" .. ولا نخوِّن من لم ينضم إلينا

النائب أحمد الطنطاوى
النائب أحمد الطنطاوى

نثق في انضمام كل من يقرأ المستندات والوثائق التي تثبت مصرية جزيرتي تيرانوصنافير

 

قال عضو مجلس النواب، أحمد الطنطاوي، إن حملة "مش من حقكم" لجمع توقيعات النواب الرافضين لقرار الحكومة بالموافقة على اتفاقية ترسيم الحدود وإحالتها للنواب، لم تظهر إلا بعد التأكد من مصرية جزيرتي تيران وصنافير، بناءً على المستندات المقدمة من هيئة الدفاع وتقرير هيئة المفوضين بمجلس الدولة، وما قدمته الحكومة من مستندات، وكل تفاصيل القضية منذ بدايتها حتى حكم بطلان الاتفاقية الصادر من محكمة القضاء الإداري، وصولاً برفض طعن الحكومة، إلى حجز الحكم في أخر طعون الحكومة على حكم القضاء الإداري في المحكمة الإدارية العليا بجلسة 16 يناير الجاري.

وأضاف الطنطاوي، لـ"للبداية"، أن التوقيع على رفض الاتفاقية والتأكيد على مصرية الجزيرتين "لم يُخوِّن باقي أعضاء المجلس، بل إن كل الموقعين على يقين من انضمام زملائهم بعد قراءة المستندات والأوراق كافة المتعلقة بالقضية منذ بدايتها حتى حجزها للحكم في يناير الجاري".

وأكد الطنطاوي أن عدد النواب الموقعين على رفض قرار الحكومة بإحالة الاتفاقية للبرلمان ارتفع لأكثر من 120 نائبا، مشددًا أن "كل من انضم للموقعين لا تجمعه صلة حزبية أو سياسية، وإنما الدفاع عن القضايا الوطنية فقط هو الدافع الذي دعاهم لجمع تلك التوقيعات بصفتهم ممثلين للناخبين الذين أتوا بهم تحت قبة البرلمان".  

ووافق مجلس الوزراء في اجتماعه، المنعقد في 29 ديسمبر الماضي، على اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية الموقعة في القاهرة في 18 إبريل 2016، وأحالها لمجلس النواب.

وفي يونيو الماضي، قضت محكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار يحيى دكروري، بإلغاء الاتفاقية وكل ما ترتب عليها من آثار خاصة المتعلقة بالتنازل عن الجزيرتين المصريتين للسعودية، قبل أن تطعن الحكومة على الحكم.

ومن المقرر أن تحكم المحكمة الإدارية العليا في الطعن على الحكم في جلستها المنعقدة يوم 16 يناير الجاري، في الوقت الذي أوصى فيه تقرير هيئة مفوضي مجلس الدولة برفض الطعن وتأييد حكم أول درجة بمصرية الجزر وإلغاء الاتفاقية.

 
 
 
 

 

التعليقات
press-day.png