رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

مالك عدلي يواصل نشر وثائق «تيران وصنافير».. كتاب «تاريخ البحرية المصرية» الصادر 1973: سفينة تحرس الجزيرتين وتتغير كل شهر

مالك عدلي
مالك عدلي

واصل مالك عدلي، المحامي الحقوقي وعضو فريق الدفاع عن الأرض، نشر الوثائق التي تثبت مصرية جزيرتي «تيران وصنافير» لليوم الثالث على التوالي، تنفيذا لوعده بنشر وثيقة جديدة كل يوم حتى موعد جلسة النطق بالحكم في طعن الحكومة على حكم مصرية الجزيرتين يوم 16 يناير الجاري.

ونشر «مالك» اليوم، صورة الطبعة الثانية لكتاب «تاريخ البحرية المصرية»، والصادرة سنة 1973، وقال إن الصفحة رقم 747 جاء فيها: «واستمرت سفن البحرية المصرية في موالاة المرور علي السواحل المصرية لأعمال الحراسة كما قام السلاح البحري بحراسة منطقة شرم الشيخ جنوبي سيناء وتموينها بالمياه النقية والمؤن والذخائر لوجود قوات عسكرية للدفاع عنها وكان يناط بحراسة هذه المنطقة إلي سفينة ترسل لمدة شهر كامل للحراسة وتموين القوات بجزيرتي تيران وصنافير»

وأوضح المحامي الحقوقي أن أهمية الكتاب تتمثل في أن كتابه هم مجموعة من الأساتذة المتخصصين بجامعة الإسكندرية بالتعاون مع «القوات البحرية لجمهورية مصر العربية»، وهو ما يعني أن ما يرد في الكتاب معلومات من وعن البحرية المصرية وموثقة ومتوافق عليها.

وعلق مالك على ما ورد في الصفحة 747 قائلا: «الكلام دا عن المدة من سنة 1948، ولفظ واستمرت هنا بيفيد ما قبلها كمان ودا بقي للرد علي ان أصل السعودية قلقت من إسرائيل فادت الجزر لمصر علشان تحميها لأن في الواقع القوات المصرية موجودة عالجزر دي من قبل ما يبقي فيه حاجة اسمها إسرائيل طبعا وحضرتك عارف إن اسرائيل دي معمولة بداية بشوية عصابات صيع وحرامية سنة 1948، ومصر بتحمي الجزر دي قبل ما يبقي فيه السعودية اللي أسست سنة 1932 والكتاب دا بيحكي عن تواريخ قبل كده وكمان القوات البحرية المصرية يرجع تاريخها لسنة 1863.

وتابع: «وطبعا الكلام دا كمان بيرد عاللي بيقول ان دول مش جزيرتين مهمين ومكانش عليهم قوات عسكرية ومحاربناش علشانهم ولا حاجة... #تيران_وصنافير_مصرية»

التعليقات
press-day.png