رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

22 مارس.. النطق بالحكم في اتهام رئيس تحرير المصريون والصحفية إيمان يحيى بسب الزند

الزند وجمال سلطان
الزند وجمال سلطان

حجزت محكمة جنايات القاهرة، محاكمة الزميل جمال سلطان، رئيس تحرير جريدة المصريون، و الزميلة إيمان يحيى، الصحفية بالجريدة، بتهمة سب وقذف المستشار أحمد الزند، وزير العدل المقال، للنطق بالحكم في جلسة 22 مارس القادم.

وقال المحامي الحقوقي كريم عبد الراضي إن محامي المستشار أحمد الزند إن نشر الموضوع محل الواقعة جاء لأسباب سياسية، للنيل من الزند ومن نزاهة القضاء، وهو ما نفاه فريق الدفاع قائلا إن إيمان لا تنتمي لأي تنظيمات سياسية وهي مجرد صحفية تقوم بعملها الموثق بمستند رسمي.     

كان المستشار فتحي بيومي، قاضي التحقيق المنتدب من قبل رئيس محكمة الاستئناف المستشار نبيل عباس، قرر إحالة الزملاء إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، يناير الماضي، على ذمة القضية رقم 20706 لسنة 2015، بعد بلاغ ضدهم من «الزند» تم فيه توجيه اتهامات لهم، بالسب، والقذف، ونشر أخبار كاذبة، على خلفية تحقيق نشرته الجريدة بـ«المستندات» حول قضية اتهم فيها ببيع أرض تابعة لنادي القضاة بمدينة بورسعيد، خلال توليه رئاسة النادي، لأحد أقارب زوجته بأقل من السعر الحقيقي.

وأوضحت «المصريون» في وقت سابق أن ما نشر كان تحقيقًا صحفيًا «موثقًا بالمستندات»، وليس أخبارًا كما ورد في قرار قاضي التحقيق، عن إهدار المال العام في عملية بيع أرض نادي القضاة في بورسعيد بثمن بخس، خلال تولي الزند رئاسته.

وقالت الجريدة، عقب إحالة القضية للمحاكمة العاجلة في يناير، إن القضية تم التحقيق فيها من قبل رئيس نيابة الاستئناف منذ ما يقرب من عام، حيث استمع إلى الزملاء بجلسات تحقيق مطولة، وتم تسليمه كل مستندات القضية، ثم بعد تولي الزند منصب وزير العدل، تم سحب الملف منه، وتقرر إسناد القضية إلى قاضي تحقيق، عقد جلسة تحقيق لم تتجاوز نصف الساعة مع الزملاء، ثم قرر إحالتهم إلى محاكمة عاجلة.

التعليقات
press-day.png