رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بعد أزمة سيارات البرلمان: السادات يتقدم بسؤال لرئيس الوزراء حول الإنفاق الحكومي على شراء السيارات

النائب محمد أنور السادات
النائب محمد أنور السادات
 
تقدم النائب محمد أنور السادات "رئيس حزب الإصلاح والتنمية" بسؤال لرئيس الوزراء بشأن الإنفاق الحكومي علي شراء السيارات ووسائل النقل في الحساب الختامي للموازنة العامة للدولة لعامي 2015/2016، وأيضًا في خطة الموازنة لعامي 2016/2017، مُطالبًا أيضًا رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات بتقديم تقرير بشأن شراء السيارات خلال العامين السابقين.
 
وأشار السادات إلى ضرورة تكثيف دور الرقابة الإدارية في الإشراف والرقابة على عمليات شراء السيارات بما يضمن ضبط أولويات إنفاق الدولة وتطبيق خطة للتقشف وترشيد النفقات والاستخدامات وذلك للتماشي مع توصيات السيد رئيس الجمهورية بضرورة التقشف لدعم الاقتصاد الوطني، ولتخفيف وطأة الأعباء المتزايدة على عاتق المواطن البسيط خصوصًا في ظل الظروف الاقتصادية العصيبة التي تمر بها البلاد.
 
ودعا السادات إلي ضرورة تكاتف كافة مؤسسات الدولة سويًا للنهوض والارتقاء بالاقتصاد الوطني وعدم تحميل الدولة أعباء مالية متزايدة تفوق قدرتها ويمكن الاستغناء عنها خلال هذه الفترة لتوفير الخدمات والاحتياجات الضرورية والأساسية للمواطن البسيط لينعم بحياة كريمة.
 
وحصلت "البداية" على صورة  من الاعتماد الإضافي للعام المالي لعام 2015/2016 لمجلس النواب، والمقدم للجنة الخطة والموازنة لاقراره. وتظهر الصورة إنه تم توفير 22 مليون جنيه لشراء  3 سيارات جديدة، بقيمة 18 مليون جنيه، ودفع مقدمات لـ 17 سيارة أخرى بينها 2 ميكروباص بقيمة 4 ملايين جنيه. 
 
وتوزعت الأموال -  طبقا لـ المستند – على خمسة بنود، البند الأول منها، دفعة مقدمة لشراء عدد 5 سيارات تويوتا كرولا، والبند رقم 2 دفعة مقدمة لشراء عدد 9 سيارات نيسان سنترا، والبند رقم 3 دفعة مقدمة لشراء سيارة تويوتا كوسترا 2016، والبند رقم 4 دفعة مقدمة لسداد جزء من ضمن عدد 2 سيارة تويوتا ميكروباص، ويظهر البند رقم 5 قيمة شراء عدد 3 سيارات ملاكي للمجلس، بقيمة 18 مليون جنيه.
 
التعليقات
press-day.png